أخبار عاجلة
الرئيسية » حقيقة أم إشاعة » قتل تحت التعذيب في مركز الإيواء بعد اتهامه بالتغوط قرب تمثال حافظ الأسد

قتل تحت التعذيب في مركز الإيواء بعد اتهامه بالتغوط قرب تمثال حافظ الأسد


قتل المواطن السوري، أبو شاكر خلبوص، تحت التعذيب، بعد اعتقاله برفقة آخرين، في أحد مراكز الإيواء بالغوطة الشرقية في دمشق، بتهمة “التغوط” قرب تمثال حافظ الأسد.

وقالت مصادر إعلامية، أن حالة استنفار كبيرة قد حصلت في المركز، بعد رؤية البراز إلى جانب التمثال، واعتقل على إثرها عشرات الشبان، وراح المواطن أبو شاكر، ضحية بعد التعذيب المتواصل من العناصر الأمنية.

وذكرت المصادر، أن أفراد امن مركز الإيواء، قاموا بتسليم جثمان “أبو شاكر”، والادعاء أنه توفى طبيعيا، بعد تعرضه لنوبة قلبية، فيما تبين فيما بعد أن البراز الموجود أمام التمثال يعود لأحد عناصر الأمن المتواجدين في المركز.




  • *هل الخبر حقيقة أم إشاعة؟

  • الاسم (يمكنك استخدام اسم مستعار)

  • لماذا تعتقد/تعتقدين الخبر

تنويه : ماينشر على صفحة حقيقة أم إشاعة تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع