أخبار عاجلة
الرئيسية » مجتمع » المحكمة الشرعية بدمشق تعدل قانون الأحوال الشخصية بخصوص الطلاق والمهر

المحكمة الشرعية بدمشق تعدل قانون الأحوال الشخصية بخصوص الطلاق والمهر

أقرت المحكمة الشرعية التابعة للنظام في دمشق، عدة تعديلات في قانون الأحوال الشخصية السورية، حيث اشتملت على أمور مختلفة أبرزها تعويض المرأة في الطلاق التعسفي بغض النظر عن حالتها المادية.

وقالت مصادر موالية للنظام، أن التعديلات الجديدة ستمنح حق المرأة التعويض بعد طلاقها تعسفيا، دون النظر في وضعيتها المادية، حيث كانت المرأة المطلقة سابقا تحصل على تعويض بعد ثبوت حالة الفقر التي تمر بها، والسبب المباشر لهذا التعديل، هو أن الطلاق التعسفي فيه ظلم للمرأة ويجب حمايتها منه، حسب ما ذكرته المصادر.

وقامت المحكمة أيضا بتعديل على مستوى المهور، حيث يتدخل القاضي إذا كان المهر قليلا، وينظر إلى مهر المثل، أي مهر أخواتها وأخوات الزوج وبنات عمها وخالاتها وعماتها، لمقارنة مهرهن بمهرها وعلى أساس ذلك، يتخذ القاضي قراراً برفع المهر للمرأة.

وتصل معدلات المهور التي تثبتها المحكمة إلى مليونان معجل ومؤجل، إلا أن هناك حالات زواج تم تثبيتها على مهر 400 ليرة مقدم و200 ليرة مؤخر، وأوضحت المصادر ، أنه تم تسجيل حالات نادرة لتثبيت الزواج بأعلى مهر، وقد وصل إلى 100 مليون ليرة السنة الماضية.