أخبار عاجلة
الرئيسية » حقيقة أم إشاعة » بحماية روسية وبعيداً عن انتهاكات النظام: آلاف الأسر ستعود إلى ريف حمص الشمالي

بحماية روسية وبعيداً عن انتهاكات النظام: آلاف الأسر ستعود إلى ريف حمص الشمالي


تناقلت العديد من المصادر الإعلامية، تقارير حول خطة عودة مهجري ريف حمص الشمالي، وانتشرت مقاطع صوتية تكشف تفاصيل وحيثيات العملية والإجراءات الواجب اتخاذها بالنسبة إلى كل شخص يريد العودة إلى منزله.

ووفقا للمقاطع الصوتية المنتشرة، فقد تم تسجيل أكثر من 3000 عائلة مهجرة للعودة إلى منازلها في ريف حمص، وأن عملية التنسيق لقافلة العودة الأولى يتولاها شخص، يدعى عبد الرحمان بكور من مدينة الرستن، وفي تسجيل آخر، أكد شخص يدعى صالح الضحيك، جاهزية لجان المصالحة وبالتنسيق مع الجانب الروسي لإرسال أول قافلة من المهجرين نحو منازلهم، ونقطتي الانطلاق هما قلعة المضيف و منطقة أبو الظهور.

وتم تحديد مهلة 48 ساعة، بدأت الأربعاء، بالنسبة للراغبين في العودة من أجل تسجيل أسمائهم، كما قال الضحيك، أن الذين اختاروا العودة إلى ريف حمص الشمالي، سيعاملون مثل الذين قرروا البقاء، ولن يتعرضوا لأي تحقيق أو مساءلة من قبل الجهات الأمنية.

وأوضح الضحيك، أنه يُشترط أن يعود كل شخص بالصفة ذاتها التي خرج فيها عند التوصل لاتفاق التهجير في ريف حمص الشمالي، من أجل إجراء عمليات “تسوية الوضع”، بحيث أن من خرج بصفته مسلحاً، عليه العودة بالصفة ذاتها وإجراء “عملية المصالحة”.

وقالت مصادر أخرى، أن الجانب الروسي مهتم بنشر الأمن في ريف حمص الشمالي، حيث تقوم الشرطة العسكرية الروسية بكبح تصرفات الجهات التابعة للنظام، التي حاولت مؤخراً التعدي على ممتلكات الأهالي الذين اختاروا البقاء في المنطقة، وهم بدورهم يسعون إلى حث المهجرين على العودة إلى منازلهم بحماية ورعاية روسية.




  • *هل الخبر حقيقة أم إشاعة؟

  • الاسم (يمكنك استخدام اسم مستعار)

  • لماذا تعتقد/تعتقدين الخبر

تنويه : ماينشر على صفحة حقيقة أم إشاعة تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع