أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون دولية » بسبب قضايا الهجرة وزير الداخلية الألماني: لا يمكنني العمل مع ميركل مرة أخرى

بسبب قضايا الهجرة وزير الداخلية الألماني: لا يمكنني العمل مع ميركل مرة أخرى

أعلن هورست سيهوفر، وزير الداخلية الألماني، أنه لم يعد يستطيع العمل مع رئيسة الحكومة المستشارة أنجيلا ميركل، بسبب سياستها السلبية في قضايا الهجرة، حيث قال: “لم يعد بوسعي العمل مع هذه المرأة”.

وذكرت مصادر إعلامية، أن الوزير سيهوفر الذي يتزعم حزب “الاتحاد الاجتماعي المسيحي”، الحليف الأساسي لحزب ميركل “الاتحاد الديمقراطي المسيحي”، قد أبلغ كل الأصدقاء المشتركين أنه لم يعد قادراً على العمل مع ميركل مرة أخرى، بعدما أصبحت العلاقات بين الطرفين مشبعة بـ”عدم الثقة والاتهامات المتبادلة”.

وتعود هذه الخلافات حسب الإعلام المحلي، إلى سياسة الهجرة المتهاونة التي تتبعها ميرلك، حيث يطالب سيهوفر، بأن لا يسمح حرس الحدود الألمان للاجئين، المسجلين بالفعل في أي دولة من دول الاتحاد الأوروبي، بدخول ألمانيا، ترد ميركل بالقول إنها تعتقد أن هذا يتناقض مع المعايير الأوروبية لمنح اللجوء.

ويمكن أن يؤدي الخلاف بين ميركل وسيهوفر إلى انهيار الائتلاف الحكومي الذي بنته المستشارة الاتحادية بصعوبة، بعدما جاءت نتائج الانتخابات العامة الأخيرة، حسب ما تتوقعه وسائل الإعلام الألمانية.