أخبار عاجلة
الرئيسية » تكنولوجيا » هل يستعيد متصفح “فايرفوكس” شعبيته؟ إليك ميزاته الجديدة

هل يستعيد متصفح “فايرفوكس” شعبيته؟ إليك ميزاته الجديدة

عادت الأنظار مجدداً إلى متصفح “فايرفوكس” الذي أطلقته “موزيلّا” في أوائل القرن العشرين، وفقد شعبيته بعد إصدار شركة “غوغل” متصفح “كروم” الأسرع والأكثر أماناً وتنوعاً، في 2008.

وأطلقت “موزيلّا” إصداراً جديداً من “فايرفوكس” نهاية العام الماضي، تحت اسم “كوانتوم” Quantum. التصميم الجديد أكثر سلاسة وسرعة، ويستهلك ذاكرة أقل من منافسيه، وفق ما أعلنت الشركة.

كما توفر النسخة الجديدة من متصفح “فايرفوكس” أدوات خصوصية، مثل ميزة مدمجة لحظر متتبعي الإعلانات و”حاوية” يمكن تثبيتها لمنع شركة “فيسبوك” من مراقبة نشاطات المستخدم، علماً أن معظم مواقع التصفح الأخرى لا تتضمن هذه الميزات.

وأثنى خبراء الأمن الإلكتروني على أدوات الخصوصية الجديدة في “فايرفوكس”، إذ اعتبر الباحث الأمني في شركة “إلكترونيك فرونتير فاوندايشن” Electronic Frontier Foundation، كوبر كوينتين، في حديثه لصحيفة “نيويورك تايمز” الأميركية، أن “فايرفوكس” احتل موقعاً مميزاً، وقدم نفسه كداعم للخصوصية، بينما (غوغل) تعتمد على الإعلانات في المقام الأول، لذا من غير المحتمل أن تبدي اهتماماً في جعل (كروم) أكثر خصوصية”.

أما حول وعد “موزيلّا” باستهلاك “فايرفوكس” ذاكرة أقل في جهاز الكمبيوتر، ما يعني إطالة عمر البطارية، فأوضحت مراجعة “نيويورك تايمز” أنه عند إعادة تحميل المواقع الإخبارية العشرة الأولى تلقائياً، عمل “فايرفوكس” فترة أطول بدقائق معدودة فقط من “كروم” قبل نفاد البطارية.