أخبار عاجلة
الرئيسية » حقيقة أم إشاعة » معلومات عن وصول اسلحة حديثة من الأردن الى جنوب سوريا : فهل هذا حقيقة ام إشاعات وحرب نفسية وهل يجرؤ الأردن على ذلك منفردا

معلومات عن وصول اسلحة حديثة من الأردن الى جنوب سوريا : فهل هذا حقيقة ام إشاعات وحرب نفسية وهل يجرؤ الأردن على ذلك منفردا


قالت مصادر أهلية في جنوب سوريا إن هناك تدفقاً للأسلحة من الأردن منذ أيام، وأشارت إلى أن السلاح عاد ليدخل إلى فصائل المقاومة العاملة في الجنوب، وبين هذه السلاح “أجيال متطورة قادرة على إسقاط مروحيات”. وذلك بحسب وكالة “آكي” الإيطالية.
وقال مصدر عسكري إن “الفصائل المسلحة استلمت أسلحة متطورة وردتها عبر الحدود مع الأردن، بالتزامن مع حشد قوات النظام والميليشيات الرديفة لها”، فيما يُعتقد أنه تحضير لشن هجوم على معاقل المعارضة في الجنوب.
وقال المقدم “إياد بركات” من الجبهة الجنوبية إن المعارضة “استلمت أسلحة متطورة من بينها صواريخ (تاو) من الجيل الثاني المطور، الذي يبلغ مداها نحو 8 كم، وهي قادرة على إسقاط طائرات مروحية”.
وأوضح أن فصائل المعارضة “لا ينقصها السلاح الآن، وأقامت عدة غرف عمليات في جنوب وغرب وشرق المحافظة، تضم الغالبية العظمى من الفصائل المسلحة التي تعمل تحت مسمى الجبهة الجنوبية والتابعة للجيش السوري الحر”.
وتابع “من المتوقع أن يواجه النظام وحلفاؤه مقاومة عنيفة جداً، فضلاً عن استعداد بعض الكتائب لشن هجمات معاكسة لاستهداف قوات النظام في معاقلها”.
وقالت المصادر الأهلية إن النظام السوري منع أهالي مدينة درعا من الخروج منها أمس واليوم، فيما يُشبه “الحجز القسري”، وعبّرت هذه المصادر عن قلقها من أن يحتجزهم النظام “كدروع بشرية”، فيما لو قرر شن هجمات على معاقل المعارضة التي تُسيطر تقريباً على كافة المناطق حول المدينة.



  • *هل الخبر حقيقة أم إشاعة؟

  • الاسم (يمكنك استخدام اسم مستعار)

  • لماذا تعتقد/تعتقدين الخبر

تنويه : ماينشر على صفحة حقيقة أم إشاعة تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع