أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » فصائل المعارضة تستعيد السيطرة على بلدات صيدا وكحيل والمسيفرة والسهوة والمتاعية

فصائل المعارضة تستعيد السيطرة على بلدات صيدا وكحيل والمسيفرة والسهوة والمتاعية

محمد عمر – درعا

تمكنت فصائل المعارضة، أمس، من استعادة السيطرة على عدة بلدات بريف درعا الشرقي، بعد ساعات من دخول قوات النظام إليها.

وقال الناشط الإعلامي محمد الحريري لموقع الحل، إن فصائل المعارضة بريف درعا الشرقي “استعادت السيطرة يوم أمس، على بلدات صيدا وكحيل والمسيفرة والسهوة والمتاعية، بعد ساعات من دخول قوات النظام السوري إليها دون مقاومة بوساطة بعض العملاء”، بحسب وصفه.

وأوضح المصدر أن الفصائل بريف درعا الغربي “استقدمت تعزيزات لمدينة طفس، خوفاً من تسليم المدينة لقوات النظام والشرطة الروسية بواسطة بعض العملاء، الذين سلموا مدينة داعل للنظام السوري”.

أما في مدينة درعا، أشار المصدر إلى أن قوات النظام “ما تزال تتكبد خسائر كبيرة هناك، حيث حاولت يوم امس التقدم باتجاه القاعة الصاروخية تحت غطاء جوي ومدفعي كثيف، إلا أن مقاتلي المعارضة تصدوا لها وتمكنوا من تدمير وعطب أربع دبابات وقتل وجرح العشرات من قوات النظام، وأجبروهم على التراجع”، بحسب قوله.

وفي السياق نشر مكتب توثيق الشهداء في محافظة درعا حصيلة القتلى يوم أمس في المحافظة، حيث بلغ عددهم 75 قتيلاً، بينهم 10 مقاتلين و59 مديناً بينهم 23 طفلاً، حيث قُتل المدنيين جراء قصف عنيف من النظام على بلدات ريف درعا الشرقي.

إنسانياً ما يزال تدفق آلاف النازحين السوريين باتجاه الحدود الأردنية والإسرائيلية مستمر، في ظل الإغلاق التام للحدود في وجه النازحين وعدم تقديم مساعدات إنسانية وعاجلة لهم.

المصدر: الحل السوري