أخبار عاجلة
الرئيسية » حقيقة أم إشاعة » منظمة حظر الأسلحة الكيماوية: لم نعثر على مواد فوسفورية عضوية شالة للأعصاب بل عثرنا على الكلور في دوما

منظمة حظر الأسلحة الكيماوية: لم نعثر على مواد فوسفورية عضوية شالة للأعصاب بل عثرنا على الكلور في دوما


أوضحت منظمة حظر انتشار الأسلحة الكيميائية، اليوم الجمعة، أن: خبراء المنظمة لم يجدوا مواد فسفورية عضوية شالة للأعصاب، خلال هجوم دوما يوم 7 أبريل/نيسان الماضي.

فقد جاء في التقرير الأولي للمنظمة عن الهجوم قوله إنّه: “في العينات من المواقع 2- 4 تم العثور على مواد عضوية مختلفة تحتوي على الكلور، وكذلك بقايا مادة متفجرة”.

لكن البيان أكد أنه “لم يتم العثور على أي مواد فسفورية — عضوية شالة للأعصاب أو بقايا تحللها سواء في عينات البيئة المحيطة أو بلازما الضحايا المفترضين”.

يذكر أن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، قد أكدت في شهر مايو/أيار من العام الحالي، أن خبراءها أنهوا عملهم في مدينة دوما، وأخذوا العينات المطلوبة وأرسلوها إلى المختبر، وأن تحليل العينات سيستغرق ما لا يقل عن 3-4 أسابيع. وأوضحت المنظمة بأنها لا تستطيع الإبلاغ بشكل محدد، عن توقيت إعداد التقرير الذي سيتضمن نتائج التحليل المتعلقة بحادث دوما الكيميائي.




  • *هل الخبر حقيقة أم إشاعة؟

  • الاسم (يمكنك استخدام اسم مستعار)

  • لماذا تعتقد/تعتقدين الخبر

تنويه : ماينشر على صفحة حقيقة أم إشاعة تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع