أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » “رويترز”: في تحد لإسرائيل او غض طرفها “حزب الله” يشارك في هجوم الجنوب

“رويترز”: في تحد لإسرائيل او غض طرفها “حزب الله” يشارك في هجوم الجنوب

شارك “حزب الله” اللبناني في معارك الجنوب السوري إلى جانب قوات الأسد، بحسب ما أفادت وكالة “رويترز”.

وقالت مصادر موالية في دمشق للوكالة أمس، الجمعة 6 من تموز، إن “حزب الله يساعد في الهجوم لكنه يحاول تجنب لفت الأنظار لمشاركته”.

وأشارت الوكالة إلى أن حلفاء لقوات الأسد تدعمهم إيران شاركوا في الهجوم، معتبرة أنه تحد لإسرائيل التي تطالب بإبعاد إيران وميلشياتها من المنطقة.

وشنت قوات الأسد عملية عسكرية ضد فصائل المعارضة في جنوبي سوريا، أسفرت عن تقدم واسع في الريف الشرقي خلال الأيام الماضية، قبل التوصل إلى اتفاق من عدة بنود.

وكانت إسرائيل وافقت بشكل غير معلن، بعد مباحثات مع روسيا، على سيطرة قوات الأسد على الحدود الجنوبية مقابل إخراج القوات الإيرانية.

لكن ناشطين نشروا صورًا لمقاتلين من ميليشيات ممولة من إيران دون اعتراف رسمي من النظام السوري أو روسيا بمشاركة قوات إيرانية في المنطقة.

وظهر قائد ميلشيا أبو الفضل العباس العراقية في درعا جنوبي سوريا، برفقة ضابط روسي في مدرسة تتخذها الميليشيا مقرًا عسكريًا، في منطقة داعل غربي درعا، بحسب ما رصدت عنب بلدي.

كما نعت مواقع إيرانية الضابط في الحرس الثوري الإيراني، محمد إبراهيم رشيدي، الذي قتل الاثنين، في دير العدس شمال غربي درعا.

كما دخلت كاميرا قناة “العالم” الإيرانية، إلى جنوبي سوريا في درعا، وبثت من داخلها صورًا، قالت إنها مباشرة لمشاهد سيطرتها على عدد كبير من صواريخ ادعت بأنها إسرائيلية.

إعلان مقتل الضابط في الحرس الثوري وتوارد الصور والمعلومات عن الميليشيات، بات أشبه بإعلان رسمي حول مشاركة إيران في معركة الجنوب، ليعزز ذلك وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، بالقول إن انسحاب إيران من المنطقة بشكل كامل أمر لا يمكن تحقيقه.