أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » مقتل العشرات من ميليشيا أسد الطائفية في بلدة مسحرة بالقنيطرة من بينهم اللواء راكان دياب

مقتل العشرات من ميليشيا أسد الطائفية في بلدة مسحرة بالقنيطرة من بينهم اللواء راكان دياب

تمكنت الفصائل المقاتلة من قتل 60 عنصرا من ميليشيا أسد الطائفية بينهم قائد الفوج 137 اللواء (راكان دياب) بالإضافة إلى جرح العشرات، وذلك خلال الاشتباكات الدائرة بين الطرفين على أطراف بلدة مسحرة في ريف القنيطرة الأوسط.

وقال المراسل إن من بين القتلى “شبيحة” من بلدتي جبا وخان أرنبة القريبة من مسحرة، كانوا يشاركون مع ميليشيا أسد الطائفية في الهجوم.

وتحاول ميليشيا أسد الطائفية والميليشيات الإيرانية منذ ساعات الفجر الأولى التقدم من الجهة الشمالية لبلدة مسحرة إلا أن الفصائل تصدت لها ومنعتها من تحقيق أي تقدم.

وكانت ميليشيا أسد الطائفية قصفت ليلة أمس (السبت) مسحرة وقرية نبع الصخر بقذائف المدفعية وراجمات الصواريخ.

وأشار المراسل إلى أن القصف المتواصل بمختلف أنواع الأسلحة على قرية نبع الصخر أجبر الأهالي على النزوح. في حين استهدفت ميليشيا أسد الطائفية صباح اليوم، بلدات كفر ناسج وتل المال والطيحة في منطقة مثلث الموت بريف درعا

 

أورينت