أخبار عاجلة
الرئيسية » رياضة » تصدرت جماهير الصين وبعدها جماهير الولايات المتحدة عدد المشجعين الأجانب في مونديال روسيا رغم عدم تأهلهما

تصدرت جماهير الصين وبعدها جماهير الولايات المتحدة عدد المشجعين الأجانب في مونديال روسيا رغم عدم تأهلهما

تميز مونديال روسيا بحضور جماهير قياسية انتقلت لتشجيع منتخبات بلادها من كل أرجاء العالم. لكن الطريف في الأمر هو أن أكثر المشجعين حضوراً في روسيا من حيث العدد، منتخباتهم غير مشاركة في كأس العالم الحالية، فمن هم يا تُرى؟

بلغ عدد بطاقات المشجعين التي تم توزيعها في مونديال روسيا حوالي مليون وثمانية ألف بطاقة، نصفها كان من نصيب المشجعين الروس، في حين حصل المشجعون الأجانب على نصف تلك البطاقات.

وجاءت بيانات اللجنة التنظيمية على عكس ما كان ربما يتوقعه الكثيرون، حيث تصدرت جماهير الصين وبعدها جماهير الولايات المتحدة الأمريكية عدد المشجعين الأجانب، الذين سافروا إلى روسيا لمتابعة كأس العالم، بالرغم من أن بلدايهما لم يشاركا في كأس العالم الحالية.

وبلغ عدد المشجعين الصينيين (67 ألف) والأمريكيين (52000)، فيما جاء المشجعون المكسيكيون في المركز الثالث (44000) مشجع.

وضمت قائمة العشرة الأوائل جماهير منتخبين أوروبيين فقط، وهما ألمانيا (29000) وبريطانيا (30000) مشجع. وأشارت اللجنة التنظيمية أنها وزعت 12 ألف بطاقة هوية مشجع إضافية على الجماهير الإنجليزية، بعد تأهل منتخب “الأسود الثلاثة” لمباراة نصف النهائي.

وعن الإقبال الكبير للجماهير على مونديال روسيا، قال المدير العام للجنة التنظيمية، سوركين أليكسي “هذا يظهر أن الناس تخلصوا من الأحكام المسبقة. فنظرة الخارج إلى روسيا تغيرت. فنحن يمكننا لعب كرة القدم وتنظيم الأحداث الكبرى بشكل جيد”.

يُذكر أن اللجنة التنظيمية لمونديال روسيا قد اعتمدت بطاقة هوية المشجّع (FAN ID) والتي يتقدم للحصول عليها مجاناً كل مشجع حصل على تذكرة المباراة. وتعتبر هذه البطاقة ضرورية لدخول الملعب وتستخدم كبديل للتأشيرة أيضاً، كما أنها تمنح امتيازات لأصحابها من أجل الاستفادة من النقل المجاني.

وأثنى رئيس الفيفا جياني انفانتينو على مونديال روسيا واعتبره الأنجح في تاريخ كأس العالم.

هـ.د

المصدر: دويتشه فيله