أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون عربية » صحف روسية وغربية تتحدث عن إمكانية إقامة قاعدة عسكرية روسية في ليبيا

صحف روسية وغربية تتحدث عن إمكانية إقامة قاعدة عسكرية روسية في ليبيا

يمثّل الملف الليبي أحد الملفات الرئيسية في منطقة الشرق الأوسط، ورغم القضاء على وجود تنظيم داعش في البلد المطل على البحر الأبيض المتوسط، فإن التوتر ما زال قائماً بين القوات التي تتقاسم السيطرة عليه، بين الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر وبين الفصائل المناهضة له المدعومة من بعض الدول الإقليمية كقطر وتركيا، وما زال هذا الملف أحد المواضيع الدسمة على موائد الصحف الدولية.

حيث نشرت صحيفة “إكسبرت أونلاين” الروسية تحت عنوان “روسيا ذاهبة إلى ليبيا” تقريراً ناقشت فيه الأنباء المتداولة حول إمكانية إقامة قاعدة عسكرية روسية شرقي ليبيا، وذلك استناداً إلى ما نشرته صحيفة واشنطن تايمز الأمريكية التي نقلت عن “وكالة الاستخبارات المركزية الامريكية” معلومات عن عزم موسكو توسيع نفوذها العسكري خارج حدودها، وقالت الصحيفة الأمريكية إن لدى روسيا طموح في التوجه إلى ليبيا بعد سورية.

وحسب الصحيفة الروسية فإن خيار روسيا في ليبيا هو بالطبع قائد الجيش الوطني الليبي خليفة حفتر الذي زار موسكو سابقاً، فضلاً عن علمه المسبق بروسيا بشكل عام لدراسته فيها ومعرفته لغتها، حيث سرت أنباء عن طلب حفتر من الجانب الروسي بناء قاعدة عسكرية في المناطق الخاضعة لسيطرته شرقي ليبيا، وذلك ما لم يتم التعليق عليه بشكل رسمي، بينما تضاربت روايات وسائل الإعلام بين مؤكد لقبول موسكو ذلك العرض وبين نافٍ له ومؤكد على عدم قبولها.

من جانبه رئيس لجنة الدفاع في مجلس الاتحاد الروسي، فيكتور بونداريف، علق على تلك الأنباء في مقابلة مع وكالة “ريا نوفوستي” قائلاً إن “موسكو ليس لديها نية لبناء قواعد في هذه الدول”، مضيفاً أن موقف روسيا من قضية القواعد العسكرية في الخارج “عقلاني ومتوازن”، دون توضيح مقصده من هذه العبارة، وذلك رغم الدعم العسكري الذي تقدمه روسيا فعلياً للجيش الوطني الليبي الذي يسعى إلى إنهاء حالة تقسيم البلاد وسيطرة التنظيمات المدعومة من الخارج على بعض مناطقها.