أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون إيرانية » مقتل 11 عسكرياً في اشتباكات غرب إيران

مقتل 11 عسكرياً في اشتباكات غرب إيران

قال محمد شفيعي والي منطقة مريوان الحدودية الواقعة في محافظة كردستان غربي إيران إن اشتباكات وقعت، فجر اليوم السبت، في قاعدة دري روي التابعة لقوات التعبئة أوالباسيج، مع عناصر وصفها بالمناهضة للنظام في البلاد، ما أسفر عن مقتل 11 عسكريا إيرانيا وإصابة 8 آخرين من قوات الباسيج والحرس الثوري، على حد سواء.

ونقلت وكالة أنباء فارس عن شفيعي ترجيحه أيضا أن يكون هؤلاء العناصر المسلحون الذين هاجموا القاعدة العسكرية ينتمون لبيجاك كما ذكر، وهو حزب “الحياة الحرة” الكردستاني في إيران، ويمثل جناح حزب العمال الكردستاني المعروف باسم (بي كي كي).

وأصدرت قاعدة “حمزة سيد الشهداء” التابعة للقوات البرية في الحرس الثوري الإيراني بيانا أكدت فيه حصول هذه الاشتباكات، فضلا عن تفجير مخزن للذخيرة تابع للقوات الإيرانية، وهو ما أدى لسقوط قتلى وجرحى من الطرف الإيراني إلى جانب مقتل عدد من عناصر تلك المجموعة وإصابة وفرار آخرين.

وجاء في البيان أيضا أن “قوات الحرس الثوري وكل القوى الأمنية والدفاعية جاهزة لمواجهة مؤامرات الأعداء، وعلى هذه المجموعات الإرهابية والمناهضة للثورة الإسلامية في إيران أن تعلم أنها تفتقد للحاضنة الشعبية في البلاد”، كما هددت قوات الحرس بالرد على ما حصل، متوعدة بـ”انتقام صعب”، على حد وصفها.

وكان الحرس الثوري الإيراني قد أعلن في وقت سابق، عن تفكيك خليتين إرهابيتين في منطقتي آشنويه وسرو أباد، الواقعتين شمال غربي البلاد، عقب مواجهات مسلحة أدت لمقتل ستة أفراد وإصابة ثلاثة آخرين بجروح من هاتين المجموعتين، إذ كان يحاول أفرادهما التسلل عبر الحدود الإيرانية المحاذية لكردستان العراق.

كما وقعت مؤخرا اشتباكات مماثلة في منطقة سردشت التي يقطنها أكراد إيران والواقعة في محافظة أذربيجان الغربية، وسقط قتلى من الطرفين، ولطالما شغل حزب بيجاك والحزب الديمقراطي الكردستاني المعروف باسم “حدكا” كلا من الحرس الثوري وحرس الحدود في البلاد، إذ إن هجمات واشتباكات تقع بين الفينة والأخرى في تلك المناطق.