أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » الخارجية الأردنية: لن نعيد اللاجئين السوريين إلى بلدهم إلا إذا رغبوا بذلك

الخارجية الأردنية: لن نعيد اللاجئين السوريين إلى بلدهم إلا إذا رغبوا بذلك

أكد وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، إن بلاده لن تجبر اللاجئين السوريين على العودة إلى بلدهم، مؤكدا أن الأردن ينسق مع شركائه لإيجاد البيئة المناسبة، التي تسمح بالعودة طواعية للاجئين السوريين.

وصرح الصفدي قائلا : “نحن لن نجبر أحدا على العودة، أظن أن مسألة عودة اللاجئين مسألة طوعية، ونحن نعمل مع شركائنا على إيجاد بيئة تسمح بالعودة الطوعية”.، وأضاف : “إننا نريد أن تبدأ عملية عودة اللاجئين إلى بلدهم ليعيشوا بحرية وكرامة وأمن واستقرار”، مشددا في الوقت ذاته على أن بلاده تحترم التزاماتها القانونية وحقوق الإنسان.

وكان الصفدي، قد ناقش عودة اللاجئين السوريين قبل أيام مع وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، مشيرا إلى أنه سيلتقي وفدا روسيا الخميس، للاستماع إلى هذه الأفكار وبحث مسألة عودة اللاجئين.

ويتواجد في الأردن، حوالي 650 ألف لاجئ سوري، مسجلين لدى الأمم المتحدة، فيما تقدر عمان عدد الذين لجأوا إلى الأردن بنحو 1.3 مليون، منذ اندلاع الأزمة السورية في عام 2011، علما أن عمان كشفت عن كلفة استضافة اللاجئين، والتي تجاوزت عشرة مليارات دولار.

وقالت الأمم المتحدة الاثنين، أن عودة السوريين من البلدان التي لجأوا إليها في الشرق الأوسط، إلى بلدهم، هي مسألة تم التباحث فيها بين واشنطن وموسكو، ويجب أن تتم بشكل طوعي وليس على نحو قسري في المرحلة القادمة.