أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون إيرانية » العملة الإيرانية تواصل هبوطها والبنك المركزي يؤكد وجود مؤامرة / حدود 113 ألف ريال سعر صرف الدولار في السوق السوداء

العملة الإيرانية تواصل هبوطها والبنك المركزي يؤكد وجود مؤامرة / حدود 113 ألف ريال سعر صرف الدولار في السوق السوداء

واصل الريال الإيراني هبوطه القياسي في السوق السوداء للعملة، في الوقت الذي وصف البنك المركزي ما يحدث بمؤامرة تستهدف الاقتصاد الإيراني.

وبلغ سعر صرف الدولار في السوق السوداء في بداية تعاملات اليوم الإثنين، وفقا لوكالة “الأناضول”، حدود 113 ألف ريال، بينما يبلغ سعر صرف العملة المحلية في إيران، وفق أرقام البنك المركزي، نحو 43.9 ألف ريال/ دولار.

وكان سعر صرف الدولار قد وصل أمس وفقا لوكالة “رويترز” إلى 112 ألف ريال، من نحو 97 ألفا و500 ريال يوم السبت و102 ألف ريال في بداية تعاملات الأحد، بحسب موقع أسعار صرف العملات “بونباست.كوم”.

وفقد الريال نحو نصف قيمته منذ إبريل/ نيسان نظرا لضعف الاقتصاد، والصعوبات المالية في البنوك المحلية، والطلب المكثف على الدولار بين الإيرانيين الذين يخشون من أثر العقوبات الأميركية المنتظرة.

من جانبه، وصف البنك المركزي هبوط الريال والارتفاع السريع في أسعار المسكوكات الذهبية بـ”المؤامرة”. وقالت السلطة القضائية إن 29 شخصا اعتُقلوا بتهم تصل عقوبتها إلى الإعدام.

وقال البنك المركزي في بيان نشرته وكالة الأنباء الإيرانية”إرنا”، إن “التطورات الأخيرة في أسواق الصرف الأجنبي والذهب ترجع إلى حد كبير إلى مؤامرة من الأعداء بهدف زيادة تفاقم المشكلات الاقتصادية والتسبب في شعور الناس بالقلق”، مشيرا إلى أن “التطورات غیر الطبیعیة الأخیرة في سوق العملة الصعبة والذهب، لا تتناسب مع الحقائق الاقتصادیة وإمكانیات البلاد”.

وقال المتحدث باسم السلطة القضائية غلام حسين محسني إجئي في التلفزيون الرسمي، مساء الأحد، إن “29 شخصا اعتقلوا لتسببهم في بلبلة اقتصادية وسيحاكمون قريبا.. ربما يتم اعتقال المزيد الليلة وغدا”.