أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » قوات النظام “تصادر ممتلكات المهجّرين” من شمالي حمص.. وتطرد أشخاصاً من منازلهم “لجعلها مقرات عسكرية”

قوات النظام “تصادر ممتلكات المهجّرين” من شمالي حمص.. وتطرد أشخاصاً من منازلهم “لجعلها مقرات عسكرية”

هاني خليفة – حماة

صادرت قوات النظام، مؤخراً، ممتلكات العديد من الأشخاص في مناطق ريف حمص الشمالي الخاضعة لسيطرتها، من الذين رفضوا عملية التسوية مع النظام وخرجوا إلى مناطق الشمال بموجب اتفاق بين هيئة التفاوض عن ريفي حمص الشمالي و حماة الجنوبي وبين روسيا.

وقال زياد العلي (من سكان ريف حمص)، لموقع الحل، إن قوات النظام “ختمت على أملاك بعض الأشخاص، الذين كان لديهم نشاط ثوري خلال فترة الحصار وخضوع المنطقة لسيطرة المعارضة، بالشمع الأحمر، كما طردت بعض الأهالي من منازلهم لاستخدامها كمقرات عسكرية”.

وأوضح العلي أن قوات النظام “تعمل على مداهمة المنازل وتقوم بتكسير الأثاث والعبث بالممتلكات بحجة التفتيش، ومن ثم تضع الشمع الأحمر على المدخل الرئيسي للمنزل”. مبيناً أن ذلك يحصل “مع غياب رقابة الضامن الروسي”.

وأوضح العلي أن بعض الأهالي “تقدموا بالعديد من الشكاوى ضد انتهاكات قوات النظام في المنطقة للروس، إلا أنها رُفضت”. مضيفاً أن قوات النظام “تعتقل الشبان من أجل التجنيد الإجباري غير مبالية بقرار التسوية الذي نص عليه اتفاق التهجير، إضافةً إلى المعاملة السيئة على الحواجز المنتشرة بين مناطق الريف ومدينة حمص وفرض أتاوات على السائقين”.

يشار إلى أن قوات النظام أعلنت سيطرتها على مناطق ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي في 16 أيار الماضي، بعد خروج آخر دفعة من المهجرين باتجاه الشمال، في حين يعاني من بقي تحت سيطرة النظام من خطر الاعتقال وسوء الخدمات وفرض الأتاوات وغيرها من قبل قوات النظام.

المصدر: الحل السوري