أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » ( 300 مسلح وأفراد عائلاتهم ) خروج قافلة تهجير من بلدة جباتا الخشب في ريف القنيطرة باتجاه منطقة خفض التوتر بإدلب.

( 300 مسلح وأفراد عائلاتهم ) خروج قافلة تهجير من بلدة جباتا الخشب في ريف القنيطرة باتجاه منطقة خفض التوتر بإدلب.

انطلقت حافلات التهجير من ريف القنيطرة، الأربعاء، نحو الشمال السوري، بعد استكمال صعود كامل رافضي الاتفاق مع سلطات النظام في ريف القنيطرة.

وسيطر النظام السوري على كامل ريف القنيطرة بعد وصول عناصره إلى جباتا الخشب وأوفانيا وطرنجة، التي شهدت عمليات التهجير، بالإضافة لبلدتي بئر عجم وبريقة اللتين وافقتا على “تسوية أوضاع” المقاتلين فيهما، عقب تسليم الأسلحة الثقيلة والمتوسطة إلى قوات النظام، بحسب ما أكده المرصد السوري.

وأفاد كذلك المركز الروسي للمصالحة في سوريا بأن 300 مسلح وأفراد عائلاتهم غادروا بلدة جباتا الخشب في ريف القنيطرة، عبر معبر أوفانيا، باتجاه منطقة خفض التوتر بإدلب.

وصرح مدير مركز المصالحة، العقيد فلاديمير زالوزني، بأن المسلحين خرجوا في إطار الشروط المتفق عليها، ومن بينها أن يحتفظ كل مسلح ببندقيته ومعها ثلاثة مخازن فقط.

وفي السياق ذاته، نقلت وسائل إعلام تابعة للنظام السوري، أن آخر دفعة للرافضين للتسوية غادرت بلدة جباتا الخشب في ريف القنيطرة الشمالي.