أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » وساطة تشيكية لإطلاق سراح مواطنين ألمانيين محتجزين في سورية

وساطة تشيكية لإطلاق سراح مواطنين ألمانيين محتجزين في سورية

أكدت الحكومة التشيكية توسطها للتفاوض في دمشق من أجل إطلاق سراح مواطنين ألمانيين في سورية، حسب بيان رسمي نشرته وزارة الخارجية التشيكية.

وقال البيان، أن وفدا من الحكومة التشيكية، فاوض الحكومة السورية من أجل إطلاق سراح مواطنين ألمان كانا يعملان في منظمة إنسانية في سورية، موضحا أن وزير الخارجية التشيكي، يان هاماتشيك، التقى وفدا دبلوماسيا في العاصمة دمشق، لاستلام العاملين الألمانيين.

والتقى وزير الخارجية والمغتربين، وليد المعلم، قبل ظهر اليوم، الوزير التشيكي والوفد المرافق له، وناقشا المسائل الثنائية بين البلدين، دون التطرق لقضية العاملين الألمانيين.

و لم توضح الخارجية التشيكية، أي معلومات إضافية عن العاملين الألمانيين المحتجزين في سورية أو مكان ووجهة عملهما، وحتى أسباب الاحتجاز، كما أن الحكومة الألمانية لم تصدر أي بيان بشأن التفاوض

.وتشهد العلاقات التشيكية مع النظام تواصلا منذ بداية الاحتجاجات في سورية، إذ لم تغلق جمهورية التشيك سفارتها في دمشق، رغم سوء العلاقات بين الدول الأوروبية والنظام السوري.