أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » قوة روسية تعتقل ضابط أمن في الغوطة الغربية بسبب رشى تلقاها

قوة روسية تعتقل ضابط أمن في الغوطة الغربية بسبب رشى تلقاها

يواجه ضابط من النظام، عقوبة السجن بعد أن قام بطلب مبلغ مالي مقابل السماح لمجموعة من المدنيين بإدخال أثاث منازلهم إلى منطقة دير ماكر في الغوطة الغربية، قبل أن يشتكي هؤلاء المدنيون للدورية الروسية الموجودة في المنطقة، والتي قامت بتوجيه قوات النظام لاعتقال الضابط، حسب ما ذكره ناشطون محليون.

وينتمي الضابط لفرع الأمن العسكري 220، وقد طلب مبلغ 25 ألف ليرة سورية من المدنيين للسماح لهم بإدخال أثاث منازلهم بعد تسوية أوضاعهم ضمن اتفاق المصالحة في المنطقة.

وقام المدنيون بتقديم شكوى للدورية الروسية الموجودة في المنطقة، ليتم اعتقال الضابط بشكل فوري، وتحويله من السلك الأمني إلى الجيش النظامي، بعد قضاء فترة السجن.

وتعتبر هذه الحادثة حلقة ضمن سلسلة السطوة الروسية على قوات النظام، حيث تم تسجيل عدد من المواقف التي تم فيها إذلال عناصر النظام من قبل الجيش الروسي، كما جرى في بلدة ببيلا جنوبي دمشق، بعد القبض على عدد من العناصر أثناء محاولتهم التعفيش من المنطقة، حيث انتشرت صور لعناصر من النظام وقد تم إلقاؤهم على الأرض من قبل الجيش الروسي.