أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون المهاجرين » النمساـ مهاجرون أفغان يضرمون النار في زنزانتهم احتجاجا على قرار ترحيلهم

النمساـ مهاجرون أفغان يضرمون النار في زنزانتهم احتجاجا على قرار ترحيلهم

أشعل مجموعة من المهاجرين النار في زنزانتهم بالنمسا. الحادث أسفر عن إصابات خطيرة تم على إثرها نقل سجناء إلى المستشفى. فما السبب وراء ذلك؟

قالت الشرطة النمساوية إن مجموعة من المهاجرين المعتقلين كان من المقرر ترحيلهم أشعلوا النار في زنزانتهم في وقت متأخر يوم أمس الجمعة (14 سبتمبر/ أيلول)، مما أسفر عن إصابات خطيرة متعددة.

ونقل خمسة أفغان تتراوح أعمارهم بين 18 عاما و33 عاما، بالإضافة إلى عراقي واحد (30 عاما) إلى المستشفى ودخلوا إلى العناية المركزة. وتم إنعاش اثنين منهم، وفقا لوكالة الأنباء النمساوية.

وقال المتحدث باسم الشرطة “هارالد سويروي” إن المحققين عثروا على خطاب وداع محروق، ملمحا إلى أن الحادث كان محاولة انتحار محتملة.

وإضافة إلى هذه التكهنات، حاول السجناء منع أفراد الشرطة وغيرهم من الموظفين من دخول الزنزانة بعد إشعال النار بوضع خزانة أمام باب الزنزانة.

ووفق ما صرحت به الشرطة، فقد تم إخماد الحريق سريعا. ومع ذلك، كان لا بد من نقل 40 سجيناً آخرين إلى مكان آمن بسبب الدخان المتصاعد من الحريق.

وأصيب أربعة عشر منهم بحالة من الاختناق بسبب استنشاق الدخان. وساهم نحو 100 شرطي و70 من رجال الإطفاء في عملية إعادة السيطرة على السجن، ولكن ما يزال من غير الواضح كيف تم إشعال الحريق.

ووفقا لتقارير وسائل إعلام محلية، لم تكن هذه المرة الأولى التي يحاول فيها السجناء في هذا السجن إشعال النار في زنزاناتهم. وكانت هناك تقارير عن حالات إضراب عن الطعام أيضا.

م.م (د.ب.أ)

المصدر: دويتشه فيله