أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » سفن الناتو تتقدم باتجاه المياه الإقليمية السورية في المتوسط

سفن الناتو تتقدم باتجاه المياه الإقليمية السورية في المتوسط

تحركت مجموعة السفن الحربية التابعة لحلف الناتو، التي تقوم بدوريات في شرق البحر المتوسط، وأصبحت قريبة من المياه الإقليمة السورية.

ونشرت مواقع غربية الكترونية، تتخصص بمراقبة حركة الملاحة البحرية العالمية، أن السفن البحرية التابعة للناتو في شرق المتوسط، تتواجد حاليا بقرب الحدود السورية البحرية، وتضم فرقاطات “دي رويتر” التابعة للبحرية الهولندية التي ترأسها، و”فيل دي كيبك” الكندية و”إيلي” اليونانية.

بينما تضم مجموعة السفن الحربية الأمريكية في منطقة شرقي المتوسط المدمرات “كارني” و”روس” و”ونستون تشرشل” المزودة بصواريخ مجنحة من طراز “توماهوك”، ويبلغ مدها 1600كم، وتبحر سفينة “ماونت ويتني” القيادية التابعة للأسطول السادس الأمريكي في المنطقة ذاتها أيضا، بالإضافة إلى 3 غواصات نووية، من طراز “لوس انجلوس”.

وأشار مراقبون، إلى أن عدد الصواريخ التي تحملها السفن الأمريكية الموجودة في شرقي المتوسط، من نوع “توماهوك”، 204 قطعة، وربما تستخدم في الهجوم على سوريا، كما دخلت غواصة “تالينت” النووية البريطانية المزودة بـ10 صواريخ من نوع “توماهوك”، في الـ8 من سبتمبر /أيلول الحالي، مياه المتوسط.

فيما صرح الناطق باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كاناشينكوف، أغسطس/ آب الماضي، أن الولايات المتحدة تعمل على تعزيز اسطولها البحري، في منطقة الشرق الأوسط، لتحضير عملية استفزازية، بحسب وصفه، في محافظة ادلب لاتهام دمشق باستخدام الأسلحة الكيماوية ضد المدنيين، كي يتسنى لها ضرب مواقع تابعة للنظام السوري.