أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » روسيا : “إسرائيل استخدمت طائرتنا كدرع ضد المضادات السورية”.. وهي مسؤولة بالكامل عن سقوطها

روسيا : “إسرائيل استخدمت طائرتنا كدرع ضد المضادات السورية”.. وهي مسؤولة بالكامل عن سقوطها

أطلقت وزارة الدفاع الروسية تصريحات هجومية غير مسبوقة ضد إسرائيل، محملة إياها المسؤولية الكاملة عن سقوط الطائرة الروسية في سوريا يوم الاثنين الماضي، رغم أن الرئيس (فلاديمير بوتين) كان قد وصف الحادث بـ “العرضي المؤسف”.

وقال المتحدث باسم الوزارة (إيغور كوناشينكوف) إن “التصرف الإسرائيلي يعتبر انتهاكًا للاتفاقية الموقعة عام 2015 بين إسرائيل وروسيا، للحيلولة دون وقوع حوادث تصادم بين قوات الجانبين في سوريا.. إسرائيل أبلغتنا أنها ستنفذ ضربات جنوبي سوريا بينما شنت غارات في الشمال”.

وأضاف المتحدث أن “المقاتلات الإسرائيلية استخدمت الطائرة (إليوشن 20) كغطاء ضد الصواريخ المضادة للطيران.. التضليل الإسرائيلي لم يسمح لنا بإخراج طائرتنا إلى منطقة آمنة”، وفق قوله.

ووصف المسؤول الروسي أن ما فعلته تل أبيب “رد جاحد على كل ماقامت به روسيا من أجل إسرائيل في الفترة الأخيرة”، وقال إن “إسرائيل لا تقدر مستوى العلاقات مع روسيا، أو لا تسيطر على قادتها العسكريين”.

واعتبر كوناشينكوف أن الواقعة تبين أن “طياري المقاتلات الإسرائيلية إما غير مهنيين أو ارتكبوا استهتاراً إجرامياً.. ولذلك نعتبر أن الذنب في كارثة الطائرة وبشكل كامل يقع تحديداً على القوات الجوية الإسرائيلية وعلى من اتخذ قرار ذلك النشاط”، وفق وصفه.

وأفاد الجيش الإسرائيلي الأسبوع الماضي بأنه قدم دليلاً إلى روسيا يدين النظام السوري في حادثة إسقاط الطائرة الروسية التي بحسب موسكو سقطت بـ “بنيران صديقة” أثناء محاولة النظام صد ضربات إسرائيلية.

وذكر مسؤول عسكري إسرائيلي في حديث لصحفيين أن “وفداً إسرائيلياً بقيادة قائد القوات الجوية قدم معلوماته عن الحادث شاملة تسجيلات للمحادثات بين القوات الجوية الإسرائيلية ومسؤول بالقوات الجوية الروسية في سوريا”.

وقال الجيش الإسرائيلي إن النظام السوري “أطلق مضادات للطائرات عشوائياً ولم يكلف نفسه ضمان عدم وجود طائرات روسية في الجو”، وفق تعبيره.