أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » بوغدانوف: هدفنا من اتفاقات إدلب السورية هو القضاء على الارهابيين وتدمير من يرفضون القاء السلاح

بوغدانوف: هدفنا من اتفاقات إدلب السورية هو القضاء على الارهابيين وتدمير من يرفضون القاء السلاح

على هامش المنتدى الدولي “حوار الحضارات”، تحدث ميخائيل بوغدانوف، نائب وزير الخارجية الروسي، والمبعوث الخاص للرئيس فلاديمير بوتين إلى الشرق الأوسط، عن سير عملية الاتفاق بين بلاده وتركيا حول ادلب شمال غرب سوريا.

وقال المسؤول الروسي: “نواصل العمل مع الشركاء الأتراك وفق اتفاقيات 17 سبتمبر، نحن بحاجة إلى توضيح تفاصيل من قواتنا، اعتقد العمل مستمر”، واعرب عن امله في تنفيذ كل شيء تم التوافق عليه في مذكرة سوتشي.

واكد بوغدانوف بالقول: “جميع الاتفاقات الخاصة بإدلب السورية، هدفها الرئيسي هو القضاء على بؤرة الإرهابيين، وتدمير المسلحين الذين لا يلقون أسلحتهم هناك، ودعا اليوم السبت 6 تشرين الاول/ اكتوبر في تصريح لوكالة Novosti الروسية، الى تنفيذ الاتفاقات بحذافيرها.

وشدد مبعوث الرئيس الروسي على أن “اتفاقيات إدلب مؤقتة”، وهدفها هو”القضاء على بؤرة الإرهاب في سوريا بشكل عام، وفي منطقة إدلب على وجه الخصوص، واستعادة وحدة وسيادة الدولة السورية”.

وحول تصريح لوزير خارجية النظام السوري وليد المعلم بأن المتطرفين في إدلب، الذين لن يلقوا أسلحتهم بحلول منتصف ديسمبر، يجب أن يتم تدميرهم، اوضح بوغدانوف بالقول: “بالطبع، ان لم يلقوا أسلحتهم، إما أن يتم القبض عليهم، أو يجب تدميرهم.