أخبار عاجلة
الرئيسية » مجتمع » رحيل البطل اليوناني بابادوبولوس ( 44 عاماً ) الذي أنقذ خمسة آلاف لاجئ من الغرق بأزمة قلبية

رحيل البطل اليوناني بابادوبولوس ( 44 عاماً ) الذي أنقذ خمسة آلاف لاجئ من الغرق بأزمة قلبية

توفي الليلة الماضية “بطل بحر إيجة” و “منقذ المهاجرين” الضابط في خفر السواحل اليوناني، كيرياكوس بابادوبولوس، وذلك بعد مشوار حافل نجح خلاله في إنقاذ خمسة آلاف شخص لدى محاولتهم الوصول إلى القارة الأوروبية في ذروة أزمة الهجرة التي شهدتها أوروبا قبل عامين نتيجة الصراعات في منطقة الشرق الأوسط.

وقد توفي بابادوبولوس الليلة الماضية بعدما ألمت به مساء أمس الثلاثاء 9 تشرين الثاني (أكتوبر) أزمة قلبية، وقد بلغ من العمر أربعةً وأربعين عاماً، وقالت وسائل إعلام يونانية أنه وفي ذروة أزمة الهجرة بين عامي 2015 و 2016 أنقذ قبطان “الدورية 605” في خفر السواحل اليوناني أرواح آلاف اللاجئين الذين كانوا يحاولون الوصول إلى جزيرة ليسبوس قادمين من تركيا على قوارب مطاطية صغيرة غير صالحة للإبحار في كثير من الأحيان.

وذكرت المصادر “بابادوبولوس كان تجسيداً لنهج اليونان في تقدير قيمة الحياة البشرية”، وربما كان لنشأت “بابادوبولوس” دور في بناء شخصيته فهو من مواليد جزيرة ليسبوس لعائلة مهاجرة تنحدر من مدينة نيقيا (نيكوميديا / إزمت) وصلت إلى الجزيرة في العام 1922 إبّان الحرب التركية – اليونانية.

وقالت وسائل الإعلام اليونانية أن كيرياكوس بابادوبولس كان متزوجاً وأباً لطفلين وحصل على العديد من الأوسمة لدوره في إنقاذ المهاجرين، وأشارت إلى حادثة طريفة -نوعاً ما- جرت معه في إحدى المرات عندما زار المستشار النمساوي فيرنر فايمان ورئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس الجزيرة.

حيث سأله الضيف النمساوي: كم أنقذت من الناس؟

فأجاب بابادوبولوس: أكثر من خمسة آلاف!

وربما لم يسمع المستشار النمساوي الرقم بالشكل الصحيح، فسأله مستفهماً: خمسة أشخاص؟!

فصحح له بابادوبولوس: أكثر من 5000

ليرد المستشار النمساوي: أنت بطل!

وقد ظهر بابادوبولوس في الفيلم الوثائقي القصير الذي أنتجته صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية تحت عنوان “4.1 ميل” (المسافة التي تفصل البر التركي عن الجزيرة اليونانية) للمخرجة دافني ماتزياراكي، الذي كان فيه بابادوبولوس الشخصية الرئيسية، وترشح الفيلم إلى جائزة أفضل فيلم وثائقي قصير في مهرجان الأوسكار لعام 2017.