أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » وزير الخارجية الامريكية يحدد شروط ادارة ترامب لاعادة اعمار سوريا والانسحاب منها / همهم اخراج ايران ولا مانع من بقاء المجرم بشار

وزير الخارجية الامريكية يحدد شروط ادارة ترامب لاعادة اعمار سوريا والانسحاب منها / همهم اخراج ايران ولا مانع من بقاء المجرم بشار

القى وزير الخارجية الامريكية مايك بومبيو، خطابا أمام المعهد اليهودي للأمن القومي الأميركي، قال فيه: “أنَّ الولايات المتحدة، لن تموّل إعادة إعمار سوريا طالما أنَّ القوات الإيرانية أو المدعومة من إيران لم تُغادر هذا البلد بشكل نهائي”.

واشار بومبيو في خطابه، مساء أمس الأربعاء 10 تشرين الاول/ اكتوبر، الى إنَّ: النزاع في سوريا بات اليوم عند منعطف، والنظام السوري عزّز سيطرته على الأرض بفضل روسيا وإيران”، واوضح بأنَّ تنظيم (داعش) وعلى الرغم من أنّه لم يتم القضاء عليه بعد بالكامل، إلا أنَّه “بات ضعيفًا”.

ونوه رئيس الدبلوماسية الأميركية الى أنَّ: الوضع الجديد على الأرض، يتطّلب “إعادة تقييم مهمّة أميركا في سوريا”، وقال: اذا كانت هزيمة داعش الهدف الاول لواشنطن، إلا أنَّها ليست الهدف الوحيد، حيث تُريد إدارة الرئيس دونالد ترامب، حلًّا سياسيًّا للنزاع، وتريد أيضًا “أن تخرج القوّات الإيرانيّة أو المدعومة إيرانيًّا من سوريا”، مؤكدا على موقف بلاده بعدم حصول سوريا على دولار واحد من الولايات المتحدة لإعادة الإعمار، إذا لم تضمن الانسحاب الكامل للقوّات المدعومة إيرانيًّا منها.

ورغم تحفظ الكونغرس على تعمد ادارة ترامب بشكل أحادي إلى توسيع الدوافع خلف تدخلاتها العسكرية، وما يسبب ذلك من صعوبات قانونية، للادارة الا ان ترامب يقول إنّه “باقٍ بسبب إيران” وسوف تجد الادارة وسيلة للبقاء، وذهب مستشار الامن القومي جون بولتون ايضا في ذات المنحى مشددا على عدم بقاء قوات ايرانية خارج حدود بلادها.

وتقتصر حاليا شروط الأميركيين والأوروبيين للمساهمة في عملية إعادة الإعمار في سوريا، على إيجاد تسوية للنزاع برعاية الأمم المتحدة، وفي الوقت الحاضر لن يحدث ذلك لتعثر مسار التسوية عبر الامم المتحدة.