أخبار عاجلة
الرئيسية » إقتصاد » أسواق العالم تنزف… وترمب ينعت «الفيدرالي» بالجنون

أسواق العالم تنزف… وترمب ينعت «الفيدرالي» بالجنون

عانت أسواق المال في مختلف أنحاء العالم تقريباً من نزيف وتراجع حاد، أمس، بعد قرار «الاحتياطي الفيدرالي» المفاجئ رفع أسعار الفائدة. وغداة أسوأ جلسة تداول شهدتها «وول ستريت» منذ فبراير (شباط) الماضي، بدا أن البورصة الأميركية حاولت التقاط أنفاسها لدى الافتتاح أمس؛ إذ سجل مؤشر «داو جونز» الصناعي تراجعاً بنسبة 0.21 في المائة عند الساعة الثانية ظهراً، ومؤشر «ناسداك» الإلكتروني تحسناً بنسبة 0.05 في المائة.

وأقفلت بورصة هونغ كونغ على انخفاض بنسبة 3.54 في المائة وطوكيو 3.89 في المائة، في حين هبطت بورصة شنغهاي بأكثر من 5 في المائة. وكان التراجع أقل حدة في أسواق المال الأوروبية، إذ بلغ 1.25 في المائة في باريس، و1.43 في المائة في لندن و0.68 في المائة في فرانكفورت. ويشعر المستثمرون بالقلق، خصوصاً من تشدد سياسة «الاحتياطي الفيدرالي» الذي بدأ عملية رفع أسعار الفائدة بعد أن أتخم الأسواق بالأموال ذات العوائد المتدنية طيلة سنوات.

وجدد الرئيس الأميركي دونالد ترمب، أمس، انتقاداته للبنك المركزي الأميركي قائلاً «أعتقد أنهم يرتكبون خطأً بالغاً» و«يتصرفون باندفاع مبالَغ فيه» رغم أنه أقرّ بأن ارتفاع أسعار الفائدة ساعد المدّخرين. وجاءت هذه التصريحات عقب انتقاداته غير المسبوقة لـ«الاحتياطي الفيدرالي» الذي قال عنه أول من أمس، إنه «أصيب بالجنون»، وأكد أن رفع أسعار الفائدة تسبب بانهيار البورصة، حيث خسر مؤشر «داو جونز» لدى إغلاقه أول من أمس أكثر من 800 نقطة في أسوأ أداء منذ فبراير.

المصدر: الشرق الأوسط