أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون دولية » سلاح الجو الإسرائيلي يوقف الطلعات الجوية للمقاتلة «إف 35» الإخبارية

سلاح الجو الإسرائيلي يوقف الطلعات الجوية للمقاتلة «إف 35» الإخبارية

إثر اكتشاف خلل داخل طائرة الشبح في سلاح الجو الأميركي «إف 35»، أصدر عميكام نوركين، قائد سلاح الجو الإسرائيلي، أمرا بوقف جميع رحلات الطائرة العسكرية من هذا الطراز، التي يطلق عليها اسم «جبارة»، وإجراء فحص على جميع الطائرات التي وصلت منها لإسرائيل في خلال السنوات الأخيرة.

وقال ناطق بلسان سلاح الجو الإسرائيلي إنه «في أعقاب عطل فني تم اكتشافه منذ أسبوعين في الولايات المتحدة الأميركية، أدى إلى تحطم طائرة عسكرية أميركية من هذا الطراز في ساوث كارولاينا، بات من واجب كل من يحتفظ بطائرة كهذه أن يحذر ويجري الفحوصات اللازمة». مضيفا أن إجراء الاختبارات والفحوصات الشاملة «سيستمر لعدة أيام، ومن ثم سيعود سرب الطائرات الإسرائيلي من طراز (إف 35) إلى نشاطه الكامل… لكن في حال ظهور حاجة ميدانية لاستخدام هذه الطائرات فإن أمر التوقيف سيجمد».

وكانت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، قد أصدرت قرارا بوقف جميع رحلات الجيل الخامس من مقاتلات «إف 35»، بغرض إجراء فحص سيستغرق من 24 إلى 48 ساعة.

ووفقا لعدد من الخبراء، فإنه من الممكن أن يكون هناك خلل في نظام الوقود للطائرة، موضحين أنه في حال تم العثور على الجزء الذي يحوي المشكلة فإنه سيتم استبداله، وستخضع جميع المقاتلات الموجودة في الولايات المتحدة وفي الدول الأخرى إلى الفحص.

وجاء اتخاذ هذا القرار بعد أول سقوط وتحطم للمقاتلة العسكرية الأميركية «إف 35 بي»، قرب محطة بوفورت الجوية لمشاة البحرية في ولاية ساوث كارولاينا قبل أيام. وقد أوضح المسؤولون وقتها أن قائد المقاتلة ألقى بنفسه من قمرة القيادة عبر قذف كرسي قائد الطائرة، دون أن يذكروا أي معلومات عن وضعه الصحي. كما لفتت وسائل الإعلام المحلية إلى أن الحادث يعتبر الأول من نوعه لمقاتلة من هذا الطراز الحديث والمتطور.

جدير بالذكر أن حريقا نشب في محرك مقاتلة من طراز «إف 35 بي»، داخل قاعدة بوفورت الجوية في أكتوبر (تشرين الأول) 2016، ما اضطر قائد الطائرة للهبوط بشكل طارئ، وتمكن من إنقاذ المقاتلة من التحطم في اللحظات الأخيرة.

وتعتمد طائرة «إف 35» على تكنولوجيا الإخفاء، ولها 3 نسخ أساسية هي «إف 35 أ» للقوات الجوية، و«إف 35 سي» للقوات البحرية، و«إف 35 بي» لمشاة البحرية. وتتميز النسخة الأخيرة بالمسافة القصيرة التي تحتاج إليها للإقلاع، وإمكانية هبوطها عموديا.

وكانت وزارة الأمن الإسرائيلية قد أبرمت في شهر أغسطس (آب) 2017 صفقة مع الإدارة الأميركية، تم بموجبها تزويد سلاح الجو الإسرائيلي بـ17 طائرة شبح مقاتلة «إف 35»، إضافة إلى 33 طائرة أخرى تم شراؤها العام قبل الماضي، لتمتلك إسرائيل بذلك 50 طائرة من هذا النوع، الذي يعتبر الأكثر تطورا في العالم. وقد وصلت منها إلى إسرائيل حتى الآن 17 طائرة، ثمن كل منها نحو مائة مليون دولار.

المصدر: الشرق الأوسط