أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » وليد المعلم: بعد تسوية قضية ادلب سنتوجه شرق الفرات والفيدرالية تخالف الدستور

وليد المعلم: بعد تسوية قضية ادلب سنتوجه شرق الفرات والفيدرالية تخالف الدستور

قال وليد المعلم وزير خارجية النظام السوري انه بعد الانتهاء من تسوية قضية إدلب: ” أن حكومة النظام متمسكة باستعادة السيطرة على شرقي الفرات”، التي تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية- قسد بقيادة وحدات حماية الشعب- الكردية.

واكد المعلم في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره العراقي ابراهيم الجعفري عقد بدمشق، اليوم الاثنين 15تشرين الاول/ اكتوبر، بالقول: “أقول بكل صدق بعد إدلب هدفنا شرق الفرات وعلى الإخوة هناك سواء عشائر أو الأكراد أن يقرروا ماذا يريدون بالمستقبل”، مشددا على رفض النظام للفيدرالية، التي يطالب بها الكرد.

مبينا انه إذا أراد الكرد الحوار فهناك دستور ينظم العلاقة ” وإذا لا يرغبوا فهذا شيء آخر”، معتبرا الفيدرالية مخالفات للدستور، واضاق المعلم” عليهم أن يدفعوا ثمن التمسك بالوهم الأميركي إذا ما قرروا ذلك”.

واتهم المعلم الولايات المتحدة، بتدمير الرقة بذريعة محاربة “داعش”، ودعهما للتنظيم بنقل عناصره إلى شرق الفرات” لتنفيذ مخططاتها في سوريا وإطالة أمد الأزمة”.