أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون دولية » تصعيد عسكري تركي يوناني في البحر المتوسط على خلفية آبار النفط والغاز وحدود المياه الاقليمية

تصعيد عسكري تركي يوناني في البحر المتوسط على خلفية آبار النفط والغاز وحدود المياه الاقليمية

في خطوة من شأنها تصعيد التوتر بين أنقرة واليونان، حذر وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، من التعرض لسفن بلاده لمضايقات جديدة شرق البحر المتوسط.

وقال أكار، في تصريحات نقلتها وكالة أنباء الأناضول، الأربعاء، إن السفن التركية الحربية تعمل على توفير الحماية اللازمة في المنطقة.

وذكرت الوزارة التركية، الأسبوع الماضي، أن البحرية منعت فرقاطة يونانية من مضايقة سفينة تركية في المتوسط، وأنها طلبت من اليونان تفادي المزيد من التصعيد في المنطقة.

وتعليقا على هذه الواقعة التي حدثت الخميس الماضي، قال أكار، إن تركيا لن تسمح أبدا بتعرض سفنها في المنطقة لمضايقات جديدة.

وبشأن عزم اليونان توسيع حدودها البحرية، قال أكار: “نرغب في حل القضايا بالطرق السلمية وعبر مباحثات، دون تحولها إلى صراعات”.

وأشارت اليونان، الثلاثاء الماضي، إلى أن توسعة المياه الإقليمية حق سيادي لا جدال فيه، متجاهلة تحذيرات من تركيا تعارض هذه الخطوة.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية اليونانية في بيان مكتوب: “تمديد منطقة الساحل حق سيادي قانوني لا جدال فيه لليونان في إطار القانون الدولي”.

وأضاف: “القرار المعني بالتوسعة يرجع لليونان وحدها، وهي التي تملك الحق في تمديد مياهها الإقليمية في أي وقت وحسبما تراه مناسبا.

وفي رد على هذا البيان، أكد أكار، أن وزارة الدفاع التركية تواصل بذل كافة الجهود المتواصلة، لكي يكون الجيش التركي قوة رادعة.

ولفت إلى أن تركيا لديها التدابير اللازمة حيال أي خطوة قد تقدم عليها اليونان بشكل مخالف للقوانين الدولية.