أخبار عاجلة
الرئيسية » حكايات من سوريا » الضابط النصاب أو النصاب الضابط يهز دمشق بجرائمه

الضابط النصاب أو النصاب الضابط يهز دمشق بجرائمه

تنتشر عمليات النصب والاحتيال، في اوساط المقربين من النظام، وفي مناطق سيطرته، ونتيجة المحسوبيات، وانتفاء المحاسبة القانونية، يكثر محتالون ينتحلون صفة ضباط متنفذين، بجيش النظام للنصب على الاهالي من ذوي المعتقلين، بملايين الليرات السورية، بحجة السعي على اطلاق سراحهم.

بهذا الصدداعترف احد العاملين في عمليات النصب والاحتيال ، انه قام بالاحتيال على مواطنين سوريين بالعاصمة دمشق، وسرق منهم عشرات الملايين من الليرات السورية، بانتحاله صفة ضابط بقوات النظام.

وذلك بعد القبض عليه من قبل الشرطة الجنائية، بمنطقة “المرجة” وسط دمشق، حسب ما ذكر موقع “صاحبة الجلالة” الموالي للنظام، امس الثلاثاء 30 تشرين الاول/ اكتوبر، وكان يستقل سيارة مرسيدس /280/ وضبط بحوزته مبلغ / 90.000/ ليرة سورية.

وكان يستخدم السيارة ذاتها، بالتجول في الاماكن العامة (المرجة، القنوات) ومعه مرافقين، ويتظاهر امام الناس بانه ضابط متنفذ في قوات النظام، ليحتال على العديد من المواطنين، ويقبض منهم مبلغا قيمته قرابة 42 مليون ليرة سورية، بحجة مساعدتهم بمسائل امنية، وإطلاق المعتقلين من سجون النظام.

وارتكب المتهم جرائم بحق كل من:

– محام بمبلغ خمسة عشر مليون وتسعمائة ألف ليرة سورية أخذهم على دفعات، وقيامه بتهديده ومحاولة خطفه بالاشتراك مع شخصين متوارين عندما كشف أمره.

– مواطنة وتخليصها منزلها الكائن في المزة ( 86 )، وسرقة مصاغها الذهبي، وإجبارها على التوقيع على عدة سندات بقيمة /8.000.000/ ثمانية ملايين ليرة سورية.

– مواطنتين الأولى بمبلغ /8.300.000/ ثمانية ملايين وثلاثمائة ألف ليرة سورية ، والثانية بمبلغ /850.000/ ثمانمائة وخمسون ألف ليرة سورية بحجة إخراج زوجيهما من السجن.

– مواطن بمبلغ / 1.000.000/ مليون ليرة سورية بحجة تجديد رخصة مازوت له.

– مواطن بمبلغ /500.000/ خمسمائة ألف ليرة سورية بحجة التوسط لدى المحكمة لإخلاء سبيله.

وقام الامن الجنائي بناءا على اعترافات المتهم، بالقبض على المدعو ( م- د )، الذي اعترف بدوره بأنه يمتهن أعمال الصرافة بدون ترخيص، وانه صرف مبالغ مالية بالعملة الاجنبية، للمقبوض عليه مرات متكررة.

 

المصدر: الاتحاد برس



تنويه : ماينشر على صفحة حكايات من سوريا تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع