أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » هكذا انعكس فتح معبر نصيب على غلاء المواد في سوريا

هكذا انعكس فتح معبر نصيب على غلاء المواد في سوريا

أكدت مواقع موالية زيادة أسعار بعض المنتجات في الأسواق المحلية بسبب فتح معبر نصيب الحدودي مع الأردن مؤخراً، في وقت قام فيه العديد من الأردنيين بإدخال كميات كبيرة من البضائع من سوريا إلى الأردن، الأمر الذي لقي انتقادات واسعة في الشارع السوري في ظل الأزمة المعيشية التي يعيشها المواطن.

ونقل صحيفة (الوطن) الموالية عن عضو “مجلس إدارة غرفة تجارة دمشق”، (محمد الحلاق) قوله “إن فتح معبر نصيب تسبب بزيادة أسعار بعض المنتجات الوطنية بين 3 إلى 5 بالمئة، نتيجة ازدياد الطلب عليها”.

وأضاف (الحلاق) أن “سعر زيت الزيتون الخاص بدرعا ارتفع من 24 ألف إلى 26 للصفيحة من وزن 16 كيلو غرام نتيجة للاستجرار في حين من بقية المحافظات مازال سعره يتراوح بين 22 إلى 23 ألف ليرة”.

واعتبر (الحلاق) أن “القوة الشرائية لدى المواطن الأردني جعلته قادراً على استثمارھا وتوظيفھا في سورية وشراء حاجياته منھا بسعر أرخص من شرائه لھا من الأردن”.

وكان معاون وزير النقل في حكومة النظام (عمار كمال) أعلن مؤخراً أنه “سيتم قريباً اتخاذ قرار بمنع دخول السيارات الأردنية الخاصة إلى سورية”.

يشار إلى أن الأيام القليلة الماضية، شهدت تدفق السيارات الأردنية إلى سوريا، لتعود محملة بالبضائع السورية، في المقابل لا تزال الحركة من دمشق إلى عمان بطيئة وذلك نظرا للإجراءات الأمنية المشددة، واشتراط الحصول على تأشيرة وموافقة أمنية للسماح للسوريين بدخول الأردن، كما لا يسمح لهم بالدخول بسياراتهم الخاصة، فيما يسمح للأردنيين الدخول من دون موافقة أمنية وبسياراتهم الخاصة.