أخبار عاجلة
الرئيسية » صحافة وإعلام » القضاء التركي يصدر حكماً بالسجن لعامين على حسني محلي مراسل “سانا” لإهانته أردوغان.

القضاء التركي يصدر حكماً بالسجن لعامين على حسني محلي مراسل “سانا” لإهانته أردوغان.

أصدر القضاء التركي حكماً بالسجن عامين وخمسة أشهر مع إيقاف التنفيذ على مراسل وكالة أنباء النظام “سانا” في تركيا، لإهانته الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وقالت وكالة رويترز أمس الخميس، إنها اطلعت على الحكم الصادر بحق حسني محلي الذي لن يدخل السجن بسبب الفترة التي قضاها بالفعل في الحبس ولأن الحكم قابل للاستئناف.

كما أصدرت المحكمة أيضا حكما بالسجن عاما وثمانية أشهر مع إيقاف التنفيذ على محلي لإهانته المسؤولين الحكوميين، وسينفذ في محلي هذا الحكم إذا ارتكب جريمة تستلزم حكما بالسجن في السنوات الخمس المقبلة، والتي سيكون خلالها تحت المراقبة.

وقالت وكالة أنباء النظام “سانا” على موقعها الإلكتروني إن المحكمة التركية أصدرت حكمين بالسجن لأكثر من أربع سنوات بحق مراسلها في تركيا، حسني محلي.

وفي رده على الاتهامات الموجهة إليه قال محلي “إن جميع الزعماء السياسيين والوزراء والجنرالات والدبلوماسيين أعلنوا في تصريحاتهم أن تركيا تدعم الإرهاب في سوريا… وأنا كصحفي اعتمد على تصريحات هؤلاء المسؤولين”.

واعتقلت تركيا “محلي” في كانون الأول 2016 بعدما اتهم تركيا بمساعدة “جماعات إرهابية” داخل سوريا، في إشارة منه إلى الجيش السوري الحر، كما وصف الرئيس التركي بأنه “ديكتاتور”، وأطلق سراحه في يناير كانون الثاني 2017 انتظارا لمحاكمته.