أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » امر باعتقال مراسل قناة الميادين وامن النظام يداهم منزله بحلب

امر باعتقال مراسل قناة الميادين وامن النظام يداهم منزله بحلب

نشر رضا الباشا مراسل قناة “الميادين” التلفزيونية الموالية للنظامين السوري والايراني وميليشياته في سوريا، في صفحته الشخصية على فيسبوك، ذكر فيه ان مذكرة اعتقال صدرت بحقه من سلطات النظام, وانه موجود خارج البلاد.

وفي يوم الجمعة 9 تشرين الثاني/ نوفمبر، كانت قوات امنية للنظام، طوقت حي سكني لمداهمة منزل “الباشا” الكائن بالحي بحلب، بغية اعتقاله.

وفي تعليقه على امر الاعتقال، كتب مراسل “الميادين” منتقدا بشدة أسلوب النظام بملاحقته، متسائلاً بسخرية ” إن كنتم ستطبقون قوانين ملاحقة القتلة وتجار المخدرات واللصوص على الصحفيين فلماذا خرجتم علينا بقانون إعلام؟”.

ولم يذكر “الباشا” اسباب صدور مذكرة الاعتقال بحقه، ومن جانبها لم تسمح اجهزة النظام للمحاميه بالاطلاع على تفاصيل الشكوى، حفاظا على سرية مذكرة التوقيف.

ونوه المراسل سالف الذكر الى ان: المذكرة لن تتجاوز جريمة إلكترونية، وقال: “فبأي قانون تحاسبونا كصحفيين، بقانون القتل والإرهاب أم بقانون الاعلام؟”.

وبالعام الماضي قرر النظام معاقبة “الباشا” حيث اصدرت وزارة اعلامه، منع مواصلة عمل المراسل في سوريا بشكل تام، جراء انتقاده لانتهاكات النظام وحكومته، واعادت الوزارة صدور القرار الى إنه “تجاوز قوانين الإعلام”.