أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون عربية » «علامات استفهام» لبنانية حول توقيف كارلوس غصن

«علامات استفهام» لبنانية حول توقيف كارلوس غصن

استدعى وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل السفير الياباني في بيروت ماتاهيرو ياماغوتشي لعرض قضية توقيف كارلوس غصن، لافتاً إلى أن ظروف توقيفه تشوبها علامات استفهام كثيرة.

وأبلغ باسيل السفير الياباني، بحسب بيان لوزارة الخارجية، بـ«أن لبنان مهتم جداً بمتابعة قضية كارلوس غصن كونه لبنانياً منتشراً في الخارج، ويمثل أحد النجاحات اللبنانية المهمة، وموضوعه يهم الرأي العام اللبناني والدولة اللبنانية».

وأكد أن «وزارة الخارجية تتابع قضيته عبر كل الوسائل المتاحة للتأكد من أنه يتم التعامل معها بكل شفافية حسب القوانين المرعية الإجراء، وذلك بالتنسيق مع الدولة الفرنسية وكل الدول المعنية، ومع كل الجهات اللبنانية المختصة».

كما تم إبلاغ السفير الياباني عن ورود معلومات مؤكدة إلى وزارة الخارجية عن أن ظروف توقيف غصن تشوبها علامات استفهام كثيرة، مطالبة إياه بأجوبة محددة حول موضوعات معينة عن ظروف توقيفه، بحسب البيان. وتمنت الخارجية «الانتهاء من التحقيقات في أسرع وقت ممكن دون التدخل في الشؤون القضائية، واحترام كل حقوقه بالدفاع عن نفسه والتواصل مع عائلته ومحاميه، توصلا إلى إنهاء هذه القضية بكل موضوعية وفقا للمعايير الدولية، ما يعزز علاقات لبنان باليابان ولا يؤثر عليها سلبا».

وأكدت الخارجية للسفير الياباني أنها ستتابع بالتنسيق مع وزارة العدل وكل الجهات المختصة قضية غصن، «حرصاً منها على كل مواطن لبناني منتشر، سيما وأن هذه القضية تأخذ بعدا وطنيا لدى فئات المجتمع اللبناني كافة».

المصدر: الشرق الأوسط