أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » وجهاء عشائر موالون للنظام يدعون قوات سورية ديمقراطية للعودة إلى حضن الوطن

وجهاء عشائر موالون للنظام يدعون قوات سورية ديمقراطية للعودة إلى حضن الوطن

نشر عدد من وجهاء وشيوخ العشائر العربية الموالين للنظام مؤخراً بياناً دعوا فيه قوات سورية الديمقراطية إلى “العودة لحضن الوطن” وذلك بعد ساعات من قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بسحب قوات بلاده من سورية، وهو القرار الذي اعتبرته مصادر في قسد “طعنة وخيانةً في الظهر”، وتضم قسد عدداً من الفصائل المحلية بمختلف التركيبات الإثنية للمناطق الشمالية والشرقية وتشكل وحدات حماية الشعب الكردية أبرز تلك الفصائل.

وخص البيان بالذكر “السياسيين الكرد” الذين دعاهم إلى “إدراك حجم المؤامرة التي يخطط لها أردوغان وترامب”، ودعاهم الموقعون على البين إلى “الإسراع بالتوجه إلى دمشق عاصمة كل السوريين ووضع أنفسهم تحت تصرف الدولة السورية وجيشها وقائدها” حسب تعبيرهم، وذلك “من أجل التصدي لأردوغان ومن يقفون في صفه من قوى الإرهاب والكيان الصهيوني المجرم”، ويبدو أن البيان المذكور صدر قبل تصريحات الرئيس التركي التي أعلن فيها العملية العسكرية في شرق الفرات.

وورد في البيان أن هناك “مؤامرة يخطط لها أردوغان وترامب تتمثل في إحلال التنظيمات الإرهابية الدموية بدل ما يسمى بقوات سورية الديمقراطية، وقد اتضحت المؤامرة من خلال إعلان ترامب انسحاب القوات الأمريكية من سورية لتحل محلها القوات التركية وعملائها وذلك بهدف خلط الأوراق وتعطيل الحل السياسي الذي يريده كل السوريين”.