أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » لليوم الثاني على التوالي: عبارات مناهضة للنظام وتمزيق لصور الأسد بريف درعا

لليوم الثاني على التوالي: عبارات مناهضة للنظام وتمزيق لصور الأسد بريف درعا

محمد الأحمد – درعا

مزق محتجون من أهالي بلدة ناحتة الخاضعة لسيطرة النظام السوري بريف درعا الشرقي، صورة للأسد ولافتات مكتوب عليها شعارات لحزب البعث، كانت معلقة على بوابة بناء البلدية.

واضطر العاملون في البلدية إلى نزع الصورة واللافتات الممزقة، التي قام بتعليقها أشخاص على علاقة بالنظام السوري وينتمون لحزب البعث.

وفي سياق متصل، كتب مجهولون من مدينة نوى بريف درعا الغربي، عبارات مناهضة للنظام السوري وتنادي بـ”الحرية”، بعد يوم من عبارات مشابهة كُتبت على بعض الجدران في مدينة الحراك شرق درعا.

وقال الناشط المحلي أمجد الساري من ريف درعا، لموقع الحل، إن “الشارع في محافظة درعا، في حالة غليان ومن المحتمل أن تتزايد حركات الاحتجاج خلال الفترة القادمة، وذلك بعد أن انكشفت خدع النظام السوري، وبدأت الأعمال الانتقامية بحق أهالي درعا”.

وأوضح الناشط الساري، أن “أبرز ما يثير غضب السكان في درعا، هو لوائح الخدمة العسكرية الالزامية والاحتياط التي شملت عشرات الآلاف من شبان درعا، إضافة إلى القبضة الأمنية وإطلاق يد عناصر الأفرع الأمنية”.

وكان العشرات من سكان مدينة درعا، تظاهروا قبل يومين عند المسجد العمري، مطالبين بإسقاط النظام وإطلاق سراح المعتقلين، وذلك للمرة الأولى منذ سيطرة النظام السوري على المنطقة الجنوبية قبل نحو خمسة أشهر

المصدر: الحل السوري