أخبار عاجلة
الرئيسية » تكنولوجيا » عمر بقبوق : المنتصر يكتب التاريخ… على ويكيبيديا / تم تعديل بعض المعلومات على صفحات فنانين سوريين عرفوا بمعارضتهم للنظام

عمر بقبوق : المنتصر يكتب التاريخ… على ويكيبيديا / تم تعديل بعض المعلومات على صفحات فنانين سوريين عرفوا بمعارضتهم للنظام

عمل النظام السوري، منذ لحظات الثورة الأولى، على تقديم روايته الخاصة عما يحدث عبر وسائله الإعلامية؛ رواية تتناسب مع الصورة التسويقية التي يحاول من خلالها أن يروج لنفسه. فعلى الرغم من قيامه بجرائم حرب ضد شعبه، وتفريقه للمظاهرات السلمية بالرصاص الحي واعتقاله لآلاف السوريين، إلا أن تلك الحقائق تغاضى عنها الإعلام على حساب روايته عن المؤامرة الكونية وكشفه الفبركات الإعلامية للدول المتآمرة، وتبيان الأمان والحرية اللذين يتمتع بهما الشعب السوري تحت لوائه.

وبسبب تشويه إعلام النظام لمجريات الواقع بروايته، وجد الناشطون السوريون أنفسهم أمام مهمة توثيق جرائم النظام وتجاوزاته من خلال وسائل الإعلام البديلة التي أتاحتها شبكة الإنترنت.

وعلى الموسوعة الحرة “ويكيبيديا”، دونت خلال السنوات الماضية مئات المقالات التي وثقت تجاوزات النظام بحق الفنانين والمثقفين السوريين، فتضمنت الصفحات الخاصة بالفنانين المعارضين على الويكيبيديا تواريخ اعتقالهم وبعض التفاصيل الخاصة بنضالهم السياسي؛ ولكن يبدو أن هذا الأمر لم يرق للنظام السوري، الذي عمل في الأشهر الماضية، التي بات يروج فيها لانتصاره، على تعديل هذه المقالات وتزوير الوقائع بما يتناسب مع روايته الإعلامية والصورة التي يرغب بالظهور فيها؛ فالنظام الذي روج لنفسه كراعٍ للثقافة والفنون وحام لها في وجه الإرهاب الرجعي، اعتبر أن ما دوّن عن انتهاكاته ضد الفنانين في الويكيبيديا أمر غير مرغوب به، فأعاد كتابة تلك الصفحات ليبدأ بتزوير التاريخ على الموسوعة الحرة التي تعتبر مصدراً سريعاً للمعلومات، يلجأ إليه عادةً الباحثون بغرض تكوين صورة عامة.

فعلى الويكيبيديا تم تعديل بعض المعلومات على صفحات فنانين سوريين عرفوا بمعارضتهم للنظام، مثل الراحلة مي سكاف وزكي كورديلو وسمر كوكش وغيرهم؛ تعديلات صغيرة لا تغير انتماءهم السياسي، وإنما تبرئ النظام السوري من جرائمه ضدهم. فصفحة مي سكاف على الويكيبيديا لا تزال تحتوي على مواقف سكاف السياسية، ويتم وصفها بـ”الفنانة الثائرة” و”أيقونة الثورة”، ولا تزال الصفحة توثق نشاط سكاف السياسي، قبل الثورة وبعدها، ولكن حذفت منها المعلومات التي كانت مدونة حول اعتقالها (بحسب سجل التعديلات على ويكيبيديا)، وكتب بدلاً من ذلك: “نشرت أخبار كاذبة عن اعتقالها”!

وقد يكون الاحتفاظ ببعض المعلومات عن نشاط سكاف السياسي ناجماً عن كون حذف هذه المعلومات سيتنافى بشكل مطلق مع كل ما يعرفه الناس عن سكاف، نظراً لشهرتها وارتباط اسمها بموقفها السياسي. وأما صفحات زكي كورديلو وسمر كوكش فقد تم حذف كافة المعلومات التي تتحدث عن أي نشاط سياسي لهما، وحذفت الفقرات التي كانت تذكر تواريخ اعتقالهما والظروف المتعلقة بها؛ لتبدو صفحاتهما وكأنها بورتريهات لفنانين سوريين عاشوا حياة طبيعية في عهد الأسد!

قد يبدو ما يحدث على الويكيبيديا العربية اليوم تجسيداً للعبارة الشهيرة “التاريخ يكتبه المنتصرون”، ولا يمكن فصل هذه التغييرات التي قام بها غالباً الجيش الإلكتروني عن حذف آلاف مقاطع الفيديو من موقع “يوتيوب” العام الماضي، من الفيديوهات التي كانت توثق جرائم قوات الأسد ضد المتظاهرين؛ ليغدو واضحاً أن أحد الأنشطة التي يقوم بها جيش الأسد الإلكتروني في هذه الفترة هو محو آثار جرائمه الموثقة بوسائل الإعلام البديلة. ولكن هل ستتغير الحقيقة إن قام المنتصرون بكتابة التاريخ على الويكيبيديا؟

عمر بقبوق