أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » وصول عشرات من مقاتلي فصائل المعارضة إلى عفرين بعد تهجيرهم من قرى وبلدات ريف حلب الغربي من قبل جبهة النصرة

وصول عشرات من مقاتلي فصائل المعارضة إلى عفرين بعد تهجيرهم من قرى وبلدات ريف حلب الغربي من قبل جبهة النصرة

وصل العشرات من مقاتلي الجيش الحر مع عوائلهم إضافة لبعض الناشطين إلى مدينة عفرين بريف حلب الشمالي بعد تهجيرهم من قرى وبلدات ريف حلب الغربي إبان سيطرة هيئة تحرير الشام على المنطقة.

وقال الناشط الإعلامي إياد الحلبي لموقع الحل إنّ قافلةً تضم نحو ألف من عناصر فصائل الجيش الحر وناشطين في مجالات عدّة مع عوائلهم، وصلت ليلة الاثنين إلى مدينة عفرين وذلك بعد مرورها ببلدة أطمة وتوقيفها من قبل عناصر الهيئة لعدّة ساعات.

وأضاف الحلبي أن قسماً من الواصلين إلى عفرين قد اتجه إلى مدينة اعزاز وقرى ريف حلب الشمالي في منطقة درع الفرات، فيما بقي عشرات العناصر في مدينة عفرين تمهيداً لانضمامهم لفصائل الجيش الوطني المدعوم من تركيا.

وقد تمت هذه الخطوة بموجب الاتفاق الذي فرضته هيئة تحرير الشام لدى سيطرتها على آخر معاقل الجيش الحر في ريف حلب الغربي في مدينة الأتارب، حيث يقضي الاتفاق بنقل عناصر الجيش الحر المتبقين في المدنية بعد تجريدهم من كافة أسلحتهم، إضافة لدخول الهيئة إلى المدينة وتبعيتها بالكامل لحكومة الإنقاذ التابعة للهيئة.

ويأتي ذلك في ظل حملة هيئة تحرير الشام لإنهاء وجود فصائل الجيش الحر في الشمال السوري، حيث سيطرت خلال الأيام القليلة الماضية على عشرات القرى والبلدات في ريف حلب الغربي وريف إدلب، وأنهت وجود حركة نور الدين الزنكي التي سحبت العشرات من مقاتليها إلى مدينة عفرين شمال حلب.

فتحي سليمان – موقع الحل