أخبار عاجلة
الرئيسية » حقيقة أم إشاعة » انباء عن اعتقال نواف البشير نتيجة ممارسات ميليشياته

انباء عن اعتقال نواف البشير نتيجة ممارسات ميليشياته


لم يظهر نواف راغب البشير، شيخ عشيرة البكارة، منذ يومين على المحيطين به، وسط انباء عن احتجازه من قبل احد الاجهزة الامنية في استخبارات النظام.

ونقل موقع /سناك سوري/، عن احد المقربين من البشير، انه لم يفصح فيما اذا كان تواصل معه خلال اليومين الماضيين، ولا يعلم إذا كان معتقلاً، مفضلا عدم الخوض في هذا الحديث حالياً.

واضاف الموقع ان عائلة البشير، شيخ عشيرة البكارة، المقرب من إيران، رفضت التعليق على غيابه اثناء التواصل معها، للتأكد من صحة الانباء حول اعتقاله.

فيما المعلومات المتوفرة تشير الى ان البشير الذي ترك المعارضة وعاد الى حضن النظام منذ عام ونصف، موقوف منذ يومين في دمشق، دون معرفة اسباب اقدام استخبارات النظام على احتجازه بعد اعلانه الولاء له.

وسبق للمرصد السوري لحقوق الإنسان، ان نشر في 3.1.2019 تقريرا عن استدعاء البشير، نتيجة استياء واسع بين الاهالي في مسقط راسه دير الزور من ممارسات ميليشيا “لواء الباقر” التابعة له، وان هذه الميليشيا قتلت ضابط في الامن جنائي لشرطة النظام، أثناء مداهمة عنصر بالميليشيا بتهمة اغتصاب طفلة بمدينة حلب، وبعد قتل الرائد، تم تهريب المتهم.

ويعمل البشير على كسب ولاء ابناء المحافظات الشرقية (الرقة، ديرالزور، جنوب الحسكة)، للايرانيين من خلال نشر التشيع، وتشجيع الشباب على الانخراط بالميليشيات الايرانية، مستغلا صفته كشيخ للعشيرة وحاجة الناس الى المال.

يذكر ان شخصيات عسكرية ومدنية ووجهاء في عشيرة البكارة اعلنوا في بيان أن “شيخ العشيرة نواف البشير يمثل نفسه ولا يمثل رأي العشيرة”.

 




  • *هل الخبر حقيقة أم إشاعة؟

  • الاسم (يمكنك استخدام اسم مستعار)

  • لماذا تعتقد/تعتقدين الخبر

تنويه : ماينشر على صفحة حقيقة أم إشاعة تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع