أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » اعتقالات تطال قياديين سابقين في المعارضة وعناصر من الدفاع الوطني بالقنيطرة وريف دمشق

اعتقالات تطال قياديين سابقين في المعارضة وعناصر من الدفاع الوطني بالقنيطرة وريف دمشق

ريف دمشق (الحل) – اعتقلت قوات النظام عدداً من قياديي المعارضة والدفاع الوطني، في كلٍ من القنيطرة و ريف دمشق، خلال الثمانية أيام الماضية، ولا تزال تلاحق آخرين، على الرغم من تسوية أوضاعهم في اتفاقيات “المصالحة” الأخيرة.

وقال الناشط عامر الجولاني، لموقع الحل، إنّ قوات النظام اعتقلت القيادي السابق في المعارضة المسلحة “أبو حسن الغدير” مع قياديين آخرين يتبعون له من قرية غدير البستان في محافظة القنيطرة، بعد أشهر من تسوية أوضاعهم، خلال “المصالحات” التي جرت في المنطقة خلال الفترة الماضية.

من جانبه أفاد الناشط سعيد سيف، للحل، أنّ عناصر المخابرات الجوية قاموا بمداهمة منزل القيادي في ميليشيا الدفاع الوطني التابعة للنظام، قاسم خلف المعروف بـ “الخربان”، واعتقاله في مدينة ضمير في القلمون الشرقي بريف دمشق، حيث صدرت مذكرة اعتقال بحقه مع جميع أخوته الذين تمكنوا من الهرب والاختباء في المنطقة خوفاً من تعرضهم للاعتقال.

وأضاف الناشط أنّ القيادي المذكور كان من أبرز الشخصيات التي عملت مع النظام في مدينة ضمير، حيث قدم خدمات كبيرة له، من خلال تطويع الشباب سراً ومحاربة تنظيم داعش الذي كان في المدينة، إضافةً لمساهمته في تنفيذ اتفاق “المصالحة” فيها بالشروط التي وضعها مسؤولو النظام، وفق قوله.

إعداد سليمان مطر – تحرير رجا سليم