أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » استقالة جواد أبو حطب من رئاسة الحكومة المؤقتة بعد انتهاء نفوذها في إدلب وما حولها

استقالة جواد أبو حطب من رئاسة الحكومة المؤقتة بعد انتهاء نفوذها في إدلب وما حولها

قدم رئيس الحكومة المؤقتة التابعة للائتلاف السوري المعارض جواد أبو حطب استقالته من منصبه، وكشفت مصادر محلية ذلك النبأ يوم الخميس 28 شباط (فبراير) وأكدت أن “أبو حطب” سيغادر منصبه رسمياً خلال شهر آذار (مارس) حيث سيعين الائتلاف المعارض خلفاً له.

وأشارت بعض المصادر إلى أن أبو حطب قدم استقالته منذ أسابيع عقب فرض جبهة النصرة سيطرتها على معظم المدن والبلدات التي كانت ضمن “نفوذ” الحكومة المؤقتة في محافظة إدلب وما حولها، بعد العمليات العسكرية التي أسفرت عن حل “حركة الزنكي” وتحديد نشاط “حركة أحرار الشام” والفصائل الأخرى وفرض سلطة “حكومة إنقاذ النصرة” على جميع المدن والبلدات.

ورغم أن أبو حطب بالكاد أكد الخبر إلا أنه لم يتحدث عن الأسباب، ويشغل جواد أبو حطب منصبه هذا منذ السابع عشر من شهر أيار (مايو) 2016، وتعرضت حكومته لعدة صدمات تمثّلت في عمليات المصالحة والتسويات بمحافظات “حمص وريف دمشق ودرعا والقنيطرة”، ولعل أبرزها التسوية التي أجراها وزير الإدارة المحلية في حكومته “عبد القادر الناصر” مع النظام السوري ورفضه مغادرة محافظته درعا نحو الشمال.

وانطلقت الحكومة المؤقتة في الثامن عشر من شهر آذار (مارس) 2013 برئاسة “غسان هيتو” الذي استمر حتى أيلول (سبتمبر) من ذلك العام، تلاه أحمد طعمة الذي استمر حتى تولي جواد أبو حطب لرئاسة الحكومة؛ ويقتصر نشاطها حالياً على بعض المهام الإدارية الثانوية في مناطق سيطرة القوات التركية والفصائل التابعة لها شمال حلب.