أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » معلومات تؤكد وجود ثلاثمائة رهينة من الأطفال والنساء الإيزيديات لدى داعش في الباغوز

معلومات تؤكد وجود ثلاثمائة رهينة من الأطفال والنساء الإيزيديات لدى داعش في الباغوز

كشفت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق، عن احتجاز داعش، لـنحو 300 من النساء والأطفال الإيزيديين، المحتجزين لديه في الرقعة المتبقية تحت سيطرة عناصره في قرية الباغوز شرق الفرات.

حيث ذكر نائب رئيس المفوضية، ميزر الشمري، في بيان له، إن داعش يحتجز ما يقارب الـ 300 شخص من الاطفال والنساء الايزيديين كرهائن ودروع بشرية في منطقة الباغوز.

ودعا الشمري، الحكومة العراقية والأمم المتحدة وقوات التحالف الدولي إلى التدخل الفوري بشتى الطرق لأجل إنقاذ حياة تلك العوائل وإطلاق سراحهم حيث يعيشون أوضاعا إنسانية كارثية، محذرا من اقدام الارهابيين على ارتكاب مجزرة بحق الإيزديين المختطفين، بعد تلقي التنظيم ضربات موجعة وخسائر كبيرة من قوات سوريا الديمقراطية- قسد.

علما ان وسائل اعلام كردية نقلت صباح اليوم الاربعاء عن قادة ميدانيين في وحدات حماية الشعب، تصريحات تفيد بوجود اعداد غير معلومة من الارهابيين وعوائلهم والمدنيين في انفاق تحت الارض بالبلدة، ذلك بعد خروج قرابة 6000 شخص من الانفاق والاستسلام لقوات “قسد” واستسلم لاحقا 1000اخر ما يزيد من احتمالات وجود رهائن خاصة من الإيزديين لدى التنظيم الارهابي.