أخبار عاجلة
الرئيسية » مجتمع » “طالب فاشل”..هذا ما تكشفه درجات ترامب في جامعة فوردهام

“طالب فاشل”..هذا ما تكشفه درجات ترامب في جامعة فوردهام

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي شهادةً تبرز درجات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حين كان طالباً في جامعة فوردهام، واصفينه بـ “الطالب الفاشل” لتدني علاماته الدراسية.

وكان المحامي السابق للرئيس الأمريكي مايكل كوهين، الذي يحاكم باتهامات تتعلق بالفساد والرشوة حالياً، أكد في شهادته أمام الكونغرس الأمريكي، أن ترامب دفعه لـ “تهديد معلميه السابقين ومجلس الجامعة، في فوردهام، إذا كشفوا عن درجاته الدراسية للعامة”.
نتائج غير مشرفة لرئيس دولة

أمضى ترامب عامين دراسيين في فوردهام، قبل أن يغادرها ليتخرج من جامعة بنسلفانيا. وكانت مجلة نيوزويك أشارت إلى أنه “عندما رُفض ترامب من قِبل جامعة كاليفورنيا الجنوبية، اختار أن ينتظم بجامعة فوردهام، ثم عاد في النهاية إلى جامعة بنسلفانيا”.

درس ترامب في فوردهام، بحسب الشهادة المتداولة وعليها ختم الجامعة، موادَّ تتعلق بالأدب والمنطق وإدارة الأعمال والاقتصاد. وتظهر الشهادة رسوبه في واحدة من خمس مواد درسها خلال الفصل الأول من العام الدراسي الأول لوجوده بفوردهام، بالإضافة لتقدير جيد في ثلاث مواد وضعيف في المادة الخامسة.

وقبل أيام، أقرت الجامعة بأنها تلقت تحذيراً مكتوباً من كوهين، حين كان محامياً لترامب، باتخاذ إجراء قانوني إذا كشفت عن “سجلات الرئيس الأكاديمية على الملأ”، وفق ما نشرته أسوشيتدبرس.
تهديدات لمن يكشف العلامات

عرض كوهين الرسالة التحذيرية المؤرخة في مايو 2015، أي قبل شهر واحد من بدء الحملة الانتخابية لترامب. وأوضحت الجامعة في بيان أن رسالة كوهين التحذيرية سبقتها مكالمة هاتفية من أحد موظفي حملة ترامب قال فيها: “الجامعة ملزمة بإتباع القانون الفيدرالي الذي يحظر تداول السجلات الأكاديمية للطلاب للعامة”.

وعرف كوهين (52 عاماً) بـ”الكلب الشرس لترامب”، وغطى على “أعماله القذرة”، على حد وصف كوهين، قبل أن ينقلب عليه بعد تخلي الرئيس عنه وقت خضوعه للمحاكمة.

وفي السادس من مايو/أيار المقبل، يبدأ كوهين تنفيذ حكم بالسجن ثلاث سنوات صدر بحقه عقب إدانته بالتزوير والكذب على الكونغرس وانتهاك القانون الانتخابي والتهرب الضريبي. وكان أعرب عن أسفه على “السنوات التي كرّسها في خدمة ترامب متهما إياه بالانخراط في أنشطة مخالفة للقانون” في آخر تصريح له.

المصدر: رصيف 22