أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون المهاجرين » مقتل شاب سوري طعناً في ألمانيا والشرطة تشتبه بأن الجريمة وقعت بدافع كراهية الأجانب

مقتل شاب سوري طعناً في ألمانيا والشرطة تشتبه بأن الجريمة وقعت بدافع كراهية الأجانب

مقتل شاب سوري طعناً في ألمانيا والشرطة تشتبه بأن الجريمة وقعت بدافع كراهية الأجانب

أكدت وسائل إعلام ألمانية، اليوم السبت 16 آذار (مارس) وفاة الشاب السوري “محمد عماد الدين الشلاش (24 عاماً)”، وذلك نتيجة عدة طعنات تلقاها من قبل مجهول في مدينة “كوكسهافن” بمقاطعة “ندرزاكسن” الألمانية.

وقالت المصادر إن الجريمة وقعت قرابة الساعة العاشرة والنصف (حسب التوقيت المحلي) مساء أمس الجمعة، وقد لاذ المجرم بالهرب على الفور من مكان وقوع الحادثة.

وذكرت صحيفة “بيلد” الألمانية أن الشرطة عممت أوصاف الجاني بوسائل الإعلام المحلية، وأنها قامت بجمع المعلومات من شهود العيان الذين كانوا متواجدين في المنطقة أثناء وقوع الجريمة.

وكشفت الشرطة أن المجرم كان يرتدي لباساً داكناً وأنه يمارس نوعاً من أنواع الرياضة، وأن طوله يتراوح بين 170 و 175 سنتيمتراً، عبرت الشرطة عن شكوكها بأن يكون دافع “الكراهية أو العنصرية ضد الأجانب” وراء ارتكاب الجاني جريمته.

وشهد يوم أمس الجمعة اعتداءً إرهابياً دموياً استهدف مسجدين في مدينة “كريستتشارش” بنيوزيلاندا، نفذته مجموعة مؤلفة من أربعة أشخاص بينهم امرأة، ما أدى لمقتل أكثر من خمسين شخصاً وفقاً لآخر الإحصائيات الرسمية.

كما جرى يوم أمس الجمعة اعتداء آخر قرب مسجد شرقي العاصمة البريطانية لندن، حيث هاجم مجهولون حشداً من المصلين عقب صلاة الجمعة بالعصي والمطارق، وقالت الشرطة البريطانية إن المهاجمين “هتفوا بعبارات معادية للمسلمين ووصفوهم بالإرهابيين”.