أخبار عاجلة
الرئيسية » تكنولوجيا » لحظات ما قبل التحطم.. تفاصيل جديدة عن الطائرة الإثيوبية

لحظات ما قبل التحطم.. تفاصيل جديدة عن الطائرة الإثيوبية

قال مصدر اطلع على تسجيلات المراقبة الجوية إن طائرة الخطوط الإثيوبية المنكوبة سجلت سرعة كبيرة غير معتادة بعد الإقلاع، قبل أن تبلغ عن مشكلات تواجهها وتطلب الإذن للارتفاع بشكل أسرع.

وأوضح المصدر لرويترز أن صوتا من قمرة قيادة الطائرة “بوينغ 737 ماكس8” طلب الارتفاع إلى 14 ألف قدم فوق مستوى البحر (6400 قدم فوق المطار).

لكن الطائرة اختفت عن شاشات الرادار على ارتفاع 10800 قدم بعدما بدأت في الانعطاف يمينا عائدة للمطار، بسبب ما وصفه الطيار بمشكلة في التحكم.

وقبل وقت قليل من تلك المناورة كان موظف المراقبة الجوية متصلا بطائرة أخرى عندما قاطعه الصوت الوارد من الطائرة الإثيوبية قائلا “عاجل عاجل”، في دلالة على ضرورة توقف الاتصال الآخر غير العاجل، وقال المصدر إن صوت الطيار بدا عليه الذعر الشديد.

يشار إلى أن الطائرة تحطمت الأحد الماضي بعد دقائق من إقلاعها من أديس أبابا، مما أدى إلى مقتل 157 شخصا كانوا على متنها.

وقد قررت العديد من دول العالم وقف تشغيل هذا الطراز الجديد من بوينغ.

مسجل الصوت

وقال مكتب التحقيق والتحليل لسلامة الطيران المدني -وهو هيئة فرنسية- إن المحققين بدؤوا في فحص مسجل الصوت لقمرة القيادة.

وأشار متحدث باسم المكتب إلى أنه من المتوقع أن يستغرق تفريغ البيانات من المسجل الذي انتشل من الحطام من أربع إلى خمس ساعات.

وإذا نجحت عملية التفريغ فإن البيانات قد تساعد في تقديم إجابات عن سبب تحطم الطائرة.

وأصدر المكتب أيضا صورة تظهر المسجل وهو سليم مع بعض الأضرار الخارجية.

وأوضحت بيانات الطائرة المنكوبة بعض التشابه بالفعل مع ما حدث لطائرة من نفس النوع تابعة لشركة “ليون إير” التي تحطمت في أكتوبر/تشرين الأول في إندونيسيا، مما أدى لمقتل 189 شخصا كانوا على متنها.

وقالت وزيرة النقل الإثيوبية “ننتظر النتائج، نبذل كل الجهود الضرورية لتحديد سبب الحادث، هذا النوع من التحقيقات يحتاج إلى فترة ليست قليلة من الوقت للتوصل إلى نتائج حاسمة”.