أخبار عاجلة
الرئيسية » مدونات Blogs » عمرالبنيه: الرقة القديمة الشاهدة على الفساد والإرتزاق

عمرالبنيه: الرقة القديمة الشاهدة على الفساد والإرتزاق

يعتبر سور الرقة الأثري من أهم المعالم الأثرية بمدينة الرقة ويعود بنائه إلى الفترة العباسية ، ويأخذ السور شكل حذوة الفرس ومبني من اللبن المصفح بالأجر ، ويلف السور خندق دفاعي يرتبط بساقية لجر المياه إليه من نهر الفرات، ورغم عوامل الطبيعة والزمن بقي السور والمدينة القديمة بحالة جيدة .
وفي عام 1934 صدر المرسوم الرئاسي 2040 من الرئيس محمود علي العابد ، وخص المرسوم مدينة الرقة القديمة والحفاظ عليها أثناء أي عمليات توسع عمراني ، وشمل المرسوم تسجيل سور الرقة والقصور العباسية وباقي المعالم الأثرية العباسية ، وشدد المرسوم على عدم الإقتراب من المعالم الأثرية أثناء وضع أي مخططات تنظيمية لمدينة الرقة ، ومع صدور قانون الآثار السورية أكد القانون الجديد على الحفاظ على كافة قرارات التسجيل السابقة وسريانها ضمن القانون ، وعرف القانون السلطات الأثرية أنها ممثلة بالمديرية العامة للآثار والمتاحف ودوائرها في المحافظات ، وبهذا تقع مسؤولية حماية سور الرقة والحفاظ عليه على عاتق دائرة آثار الرقة وهنا بيت القصيد !
والملفت للنظر أن أصبحت الرقة محافظة .. وتأسس مجلس مدينة وسجل عقاري .. ولم يتم وضع إشارة آثار على السور وحرمه والأبنية العباسية القديمة ..!
من المسؤول ومن المستفيد ..؟! دائرة آثار بمدير أوحد ولمدة خمسة وثلاثين سنة ..! بيع علني لعقار سور الرقة والأبنية العباسية في المدينة وبرعاية دائرة الآثار والبلدية والمحافظة ..!
وتشكل أحياء كاملة تخترق سور الرقة وأبراجه وحرمه ، ويتم طمر خندق السور وبيه مقاسم !
ويروي أحد المواطنين أنهم كانوا يفتحون المياه على السور في الليل ويتهدم في النهار ويتم البناء في اليوم الثاني وعلى عين وموافقة مدير الآثار مرهف الخلف ..!
أحياء كاملة اكتسحت السور والقصور العباسية .. كحي الوادي والرميلة ومستجد نكيب ..! ولا حياة لمن تنادي بيع علني للمواقع الأثرية وعلى عينك يا تاجر ، وعلى شرف البيعة يدعو مدير آثار الرقة رئيس البلدية لمرفقاته بزيارة إلى ألمانية ..!
2008 المذكرة 651 واقع آثار الرقة والمدينة القديمة .. إكتساح الرقة القديمة وسور الرقة والقصور العباسية ولم يتم مراعات حرمة أي مراسيم أو قوانين والمطالبة بإحالة الملف إلى الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش ..!
مقال الآثاري عمرالبنيه السيد وزير الثقافة السادة المسؤولين القصور العباسية الأثرية تستغيث !
بيع علني لآثار الرقة صدى كبير للمذكرة 651 والمقال الصحفي ويصل الموضوع إلى رئاسة مجلس الوزراء ، حملت وساطات كبيرة ورشاوي بالجملة يقودها مرهف الخلف للفلفة الملف ، عصابات ميليشيا الآثار تتجمع تتستر تلفق تكذب تهدد .. الجميع شركاء بجريمة بيع آثار الرقة والمحصلة إغلاق الملف .. تهديد من فتحه ،معاقبة المدير الذي أعد المذكرة 651 تهديد المهندس بأن يوضع بمكان لا يرى فيه الشمس ، إيفاد اللصوص والأذناب إلى الخارج والداخل !
وأخيراً قذائف قتل تدمير قصف … تهجير تغير ديمغرافي بالرقة .. قصف لسور الرقة .. قتل روح المدينة، من إرهاب الفساد إلى إرهاب التطرف وصولاً لتدمير ما تبقى
لكن هي هي تبقى الرافقة والتاريخ لا يغيره المرتزقة والفاسدون
عمرالبنيه