أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار السوريين » معبر جديدة يابوس بين سوريا ولبنان يستقبل ثلاثمائة شاب سوري يومياً بإبلاغات لمراجعة شعب تجنيدهم

معبر جديدة يابوس بين سوريا ولبنان يستقبل ثلاثمائة شاب سوري يومياً بإبلاغات لمراجعة شعب تجنيدهم

يشهد منفذ جديدة يابوس بين سوريا ولبنان، ارتفاعا ملحوظا في اعداد السوريين العائدين المطلوبين للخدمة العسكرية بجيش النظام، وكشف مصدر مسؤول في المعبر المذكور، انه من بين السوريين الذين يعودون الى البلاد يوميا، هناك  300 شخص يطلب منهم مراجعة شعب تجنيدهم، لاجل الخدمة العسكرية الاجبارية او الاحتياطية.

وأوضح المصدر أنه لا يتم توقيف أي شخص مطلوب للخدمة العسكرية، بعد صدور التعميم الذي أكد على عدم توقيف أي شخص مطلوب لخدمة بجيش النظام، على ان يتم منح المطلوبين اوراق لمراجعة شعب التجنيد، واعتبر المصدر ان تطبيق هذا الاجراء، شجع الشبان للعودة إلى البلاد.

واضاف المصدر ان الإجراءات بسيطة ولا تحتاج تعقيد، فالشاب الذي دخل وعليه خدمة احتياطية أو إلزامية عليه تسوية وضعه في حال أراد المغادرة مجدداً، بالحصول على موافقة على السفر من شعبة تجنيده، وحسب قوله هناك شباب عادوا من الدول الأوربية لتسوية أوضاعهم، فيما يتعلق بخدمة العسكرية, وكانت اجراءاتهم روتينية ولم يعد هناك خوف لدى الشباب في هذا الموضوع، ويتم تسوية اوضاع المقيمين بالخارج بالتأجيل أو دفع البدل ومن ثم يعودون إلى مكان عملهم.

حول حركة الدخول والخروج كشف المصدر أنه يومياً يدخل ويخرج نحو 12 ألف شخصا، لافتاً إلى أن نحو 7 آلاف يدخل يومياً إلى البلاد من مختلف دول العالم عبر المنفذ.