أخبار عاجلة
الرئيسية » سينما وتلفزيون » مشادة كلامية على الهواء بين سلام الزعتري وعلي الديك بسبب الجولان والأسد

مشادة كلامية على الهواء بين سلام الزعتري وعلي الديك بسبب الجولان والأسد

“إذا بدك تحكي على بيي فهذه مهبطة عليك.. سورية ما بتكمل غير بدولتها وبقائدها، يا عيب الشوم سكروا الهوا” على إيقاع هذه الجملة صفّق الجمهور بشكل حاد (بطلب من مدير المسرح) للفنان علي الديك مباشرة على الهواء، في حلقة ليلة أمس من برنامج “منّا وجرّ” على شاشة MTV اللبنانية (يملكها ميشال المر وتؤيد خطّ 14 آذار سياسياً). كلام الديك جاء في إطار مشادة كلامية بينه وبين الإعلامي اللبناني سلام الزعتري (وهو واحد من الضيوف الأسبوعيين الثابتين في البرنامج).

بدأت القصة عندما سأل مقدم البرنامج، بيار رباط، ضيفه، علي الديك، عن رأيه في مسألة الاعتراف الأميركي بالجولان المحتل أرضاً إسرائيلية. وبينما راح الديك يؤكد أنّه رأى في كلام الرئيس الأميركي دونالد ترامب “جعجعة ولم ير طحينا وأن دمشق لن تهدأ حتى تعود الجولان إلى حضنها”، تدخّل الزعتري قائلاً له “بحب خبرك إنو النظام باع الجولان وهيدا الحكي نسيناه”، ما أثار غضب الديك الذي رفض قائلاً: “ما تحكي ما خصّك، انت ببلدك ما تحكي ع بلد غيرك”، ونزع الميكروفون مهدداً بالانسحاب من الحلقة: قائلاً “سورية عندي ما بتكمل غير بدولتها وما بيحكمها غير قائدها وبس”، مضيفاً كلاماً خطابياً اشتهر به مريدو الأسد والمدرسة البعثية في سورية. هنا تدخّل الزعتري محاولاً أن يقول: “بحترم رأيك”.

إلا أن الديك أصّر أن ينسحب من الحلقة. فتدخل ربّاط كي يراضيه وبدأ بتقبيله، الأمر الذي استفز الزعتري، فانسحب. فقال الديك إن لا أحد يتحدث عن الأسد في وجوده، فأجاب رباط: “تحية إلى كل الشعب السوري الذي نعيش معه ونحبّه”.

ما هي إلا دقائق حتى تحوّل الزعتري إلى “بطل” على مواقع التواصل الاجتماعي، وراح ناشطون يطالبون ميشال المر بطرد بيار ربّاط وتعيين سلام الزعتري خلفاً له، خصوصاً أن المحطة أقفلت عام 2002 بطلب من النظام السوري، والذي صفق له الجمهور يوم أمس مباشرة على الهواء.

سيول من التعليقات انتشرت على تويتر وفيسبوك، فلم تهدأ مواقع التواصل حتى اليوم الأربعاء. وعلى وسمي سلام الزعتري و منا وجر اللذين احتلا “الترند” في لبنان. وكتبت ديما صادق: “سلام الزعتري: قلال اللي عندهم جرأتك و مهنيتك!”.

وسألت سارية “ليش طلبوا من الجمهور يزقف؟؟؟ لمين؟؟ لعلي الديك؟؟ MTV بتستاهلوا”. أما فادي فقال “كلمة حق في وجه من لا يستحي في تلفزيون اغلقه نظامه سابقا لا يقبل علي النعيق أن يجادله سلام الزعتري بعد كل تلك الجرائم. مبروك سلام انك في سلام في لبنان، لو أنك في سورية لكنت في سجن صيدنايا وما ادراك ما سجن صيدنايا منا وجر”.

وقال عماد بزي “هذه الصورة البشعة تستحضر إلى حد كبير ذكريات الذل على حواجز المخابرات. من لا يذكر كيف أجبرت التلفزيونات اللبنانية على الحداد بالموسيقى الكلاسيكية يوم مات باسل الأسد، أو كيف أغلقت الـ MTV في وقت لاحق، لن يرى فيها حرجاً.

باعها ونص”.

فيما هاجم البعض الزعتري معتبرين أنه لم يحترم الضيف، فكتبت رانيا نجيب: “تعليق صغير، أنا ضد نظام الأسد وكل من يدافع عنه بالتأكيد، لكن أيضا ما حبيت انو ندعي شخص لقلب بيتنا معروف انو مناصر للنظام ونقوم نهين رئيسه😁 (حتى لو انا بوافق على مضمون الكلام) لكن طبيعي هو ما رح يتقبل خاصة انهم جماعة ما عندها ثقافة حرية التعبير”.

وكتب جمال فياض “المباشر مسؤولية كبيرة، وبدّو خبرة ووعي ومسؤولية… مش مين ما كان بينفتحلو الهوا يقول اللي بيطلع ع راسو! سلام الزعتري، سواء وافقناه في ما قال أم لا، قال ما لا يمكن أن يكون هذا مكانه! غلطة، وهو بالتأكيد مش ندمان عليها، لأن حتى الندم بدّو رجاحة ووعي وميزان !منا وجر”.

على الضفة الثانية من تويتر، وقع خلاف بين مديرة الأخبار في قناة “الجديد” مريم البسام والإعلامي هشام حداد، أيضاً بسبب حلقة “منّا وجر”، بعدما ردّ على المخرج نضال بكاسيني الذي حلّ ضيفاً على البرنامج متهماً قناة LBCI بسرقة فكرة برنامج “ست وستات” الذي تقدمه الإعلامية كارلا حداد والذي بدأ بثّه مساء الأحد الماضي.

إذ نشر هشام حداد (وهو منتج في البرنامج) تغريدة مرفقة بصورة مفنداً ما ذكره بكاسيني وتوعد بأن يفتح الموضوع بالحلقة المقبلة من برنامجه يوم الخميس، وقال: “فاشل طلع عالهوا يحكي عن سرقة.. انا هشام حداد ويلي عندو ركب يهدّي للآخر”. بدورها أعادت كارلا حداد نشر تغريدة حداد، معلقة: “هيك منوحي…. هيك منستفزّ”.

لكن تغريدة حداد استفزت البسام التي ردت قائلة: “شو الخميس تلة ال تلات تمانات؟ منصة؟ قناص بجبهة حرب؟ الخميس برنامج ناجح جداً ما يتحول لمنصات كرمال حضرتك صرت منتج برنامج آخر، بدك تربح ما تستقوي ع غيرك وتهدد بصواريخ هوائية، قد ما كنت ناجح قد ما بنحترمك اكتر اذا اعترفت بحقوق الغير. انو شو بتهددنا صرت بالخميس؟ هلا بالخميس”.

واستمرت الردود بينهما، حتى ختمت البسام قائلة: “ارحم حالك من الشغل. ركزلي عالخميس. مش اخدين معنا شي. هو الشغل يلي هلك المنظومة عندك.. صرت بدك تاكل الجمهور اكل وتغطي عالمقدح. مش عم بنلحق عليك.. بس المهم تلحق نفسك. نايتي”. فرد حداد: خمسة بعيون الحساد”.

بدورها، نشرت الإعلامية رابعة الزيات تدوينة قالت فيها: “في كانون الثاني 2018، صوّرت حلقة تجريبية لبرنامج اسمه ست الستات (الفكرة والإخراج لنضال بكاسيني) بيخلق من الشبه أربعين (ملاحظة: الموسيقى والكلام مأخوذان من الإعلان الترويجي للبرنامج الذي يتم الترويج له على شاشة الـ lbc الزميلة لإظهار التطابق في الأفكار والمضمون”.