أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » إسرائيل تقصف مخازن زخيرة إيرانية في محيط حلب وتوقع عشرات القتلى والجرحى بين المسلحين المدعومين من إيران

إسرائيل تقصف مخازن زخيرة إيرانية في محيط حلب وتوقع عشرات القتلى والجرحى بين المسلحين المدعومين من إيران

هزت انفجارات قوية منتصف ليلة الاربعاء/ الخميس، منطقة مطار حلب الدولي، والمنطقة الواصلة بينها وبين المدينة الصناعية في الشيخ نجار، التي تتواجد فيها مستودعات ذخيرة لقوات النظام وميليشياته والميليشيات الايرانية.

بالتزامن مع ذلك اطلقت الدفاعات الجوية لقوات النظام الصواريخ للتصدي لهجمة جوية، قالت وكالة سانا النظام انها غارة نفذتها مقاتلات اسرائيلية، على شرق وشمال شرق مدينة حلب.

واستهدفت الغارة الإسرائيلية، مستودعات ذخيرة بموقع القصف عائدة لميليشيات ايرانية واخرى محلية تتبع ايران، ما تسبب بانفجارها، ووقوع 7 قتلى وعشرات الجرحى بين قوات النظام والحرس الثوري الايراني، مع امكانية ارتفاع عدد القتلى، حيث تلقى مستودع امدادات لوجستية للقوات الايرانية بجانب المنطقة الصناعية ضربة مباشرة.

من جانب اخر تسببت الانفجارات في انقطاع الكهرباء في حلب، ثاني أكبر مدن سوريا والمركز الصناعي الرئيسي، والتي حولها النظام الى مركز رئيسي لقواته وللـ”الحرس الثوري” الإيراني.

كما طال الهجوم الاسرائيلي، محيط مطار النيرب على مشارف حلب، مع وجود اصابات محققة لم ترد معلومات عنها، وتأتي الغارة الاسرائيلية على حلب بعد قرابة عام من ضربة اخرى كانت استهدفت المنطقة في الـ 29 من نيسان / أبريل من العام 2018.

وأعلن اليوم الخميس، القائم بأعمال وزير الخارجية الإسرائيلي، يسرائيل كاتس، أن إسرائيل هي المسؤولة عن الضربات الجوية على مدينة حلب السورية، مؤكدا على أن الجيش الإسرائيلي مسؤول عن الهجوم على مطار حلب بالامس، والذي استهدف مستودع أسلحة إيراني، وقال: “الإيرانيون يعرفون أننا هاجمنا”.