أخبار عاجلة
الرئيسية » مجتمع » مطار إسطنبول يتخذ تدابير ضد أنشطة سمسرة غير شرعية

مطار إسطنبول يتخذ تدابير ضد أنشطة سمسرة غير شرعية

فرضت سلطات مطار إسطنبول إجراءات إدارية وجزائية بحق الأشخاص الذين يقومون بأنشطة سمسرة غير قانونية، في المطار المفتتح حديثاً.

وأعلنت إدارة المطار في بيان صادر عنها الخميس وفقاً لوكالة “الأناضول”، عن “اتخاذ بعض التدابير الضرورية وتنفيذها من جانب قوات الأمن والجهة القائمة على التشغيل بعناية، كي يكون المطار مكاناً مناسباً يعكس الصورة والحفاوة الحقيقية لتركيا”، بحسب البيان.

وحظرت الإدارة عاملي جميع وكالات السياحة وشركات تأجير السيارات وما شابه ذلك، من التواجد خارج مكاتبهم، وقال البيان: “لن يُسمح أبدًا لموظفي هذه الشركات بالعمل حتى أمام مكاتبهم وفي الممرات وفي أماكن استقبال الركاب. سيُجرى إلغاء بطاقات دخول المطار لمنتهكي هذه القاعدة على الفور، وإنزال عقوبات إدارية وقضائية على الشركات التي يتبعون لها بدون أي تهاون”.

وتابع: “كل من يقوم بالسمسرة دون أن يتبع لأي شركة أو وكالة، فإن قوات الأمن ستتخذ بحقه الإجراءات اللازمة وسيتم إخراجه من المطار”.

كما أكد البيان أن شرطة المرور وفرق الأمن الخاصة ستتخذ تدابير فعالة ومستمرة، ضد جميع الأنشطة التي تنتهك قواعد المرور وتتسبب في منافسة غير عادلة، لاسيما ركن السيارات في محطتي الدخول أوالمغادرة لفترات طويلة، وسيارات الأجرة غير المرخصة.

وفي 29 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، افتتح الرئيس التركي، بشكل رسمي مطار إسطنبول، وهو ثالث مطار دولي في المدينة ذات الموقع الاستراتيجي.

وتبلغ مساحة المطار الإجمالية 76.5 مليون متر مربع، وسيتم افتتاحه بشكل تدريجي على عدة مراحل، ليكون الأكبر في العالم عند اكتمال جميع مراحله في الفترة المقبلة.

وحاليا، يشهد المطار 23 رحلة جوية مجدولة في الداخل والخارج، والإثنين الماضي انطلقت الطائرات منه إلى أكثر من 300 وجهة حول العالم.

وجرت أعمال الانتقال إلى المطار الجديد على مراحل، وحصد المطار العديد من الجوائز الدولية قبل افتتاحه، وستبلغ طاقته الاستيعابية عند الانتهاء من كافة مراحله 200 مليون مسافر سنوياً. وستبلغ مساحة المبنى الرئيسي فيه مليوناً و300 ألف متر مربع، ليكون بذلك أكبر مبنى لمطار حول العالم.

(الأناضول، العربي الجديد)

المصدر: العربي الجديد